مكاتب تويتر تغلق أبوابها أمام موظفيها إلى غاية الأسبوع المقبل

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
شعار يويتر في مقر شركة التواصل الاجتماعي في سان فرانسيسكو. 2022/11/11
شعار يويتر في مقر شركة التواصل الاجتماعي في سان فرانسيسكو. 2022/11/11   -   حقوق النشر  أ ب

أبلغت شركة تويتر للتواصل الاجتماعي موظفيها، أن مكاتب إدارات الشركة سوف تغلق أبوابها مؤقتا أمام الموظفين بقرار فوري، إلى غاية يوم الإثنين، في الحادي والعشرين من الشهر الحالي، تاريخ إعادة فتحها من جديد. ولم توضح الشركة سببب اتخاذها هكذا قرار.

وجاء الإعلان وسط صدور تقارير تفيد بأن عددا كبيرا من الموظفين تركوا عملهم واستقالوا، بعد أن طالبهم المالك الجديد للشركة إيلون ماسك بالتوقيع على تعهد يقضي بأن يعملوا [ساعات أطول].

ومضى نص الرسالة يقول: "رجاء، واصلوا الامتثال لسياسة الشركة، بالتوقف عن مناقشة المعلومات السرية للشركة، على مواقع التواصل الاجتماعي والصحافة أو أي مكان آخر".

وقال موقع "بي بي سي" نقلا عن واشنطن بوست، إن المالك الجديد بعث برسالة إلكترونية إلى الموظفين، يعلمهم فيها بأنه يتعين عليهم الموافقة على التعهد إذا كانوا يريدون مواصلة عملهم، وإن أولئك الذين لن يوقعوا بحلول 17 من الشهر الحالي على التعهد، سوف يحصلون لقاء تركهم لعملهم على مكافأة نهاية خدمة لثلاثة أشهر. 

وكانت تويتر خفضت خلال الشهر الحالي عدد موظفيها إلى النصف. وكان الموظفون الذين قرروا الاستقالة يغردون باستخدام الوسم "#أحب حيث عملت" (#LoveWhereYouWorked)، في إشارة إلى أنهم يغادرون الشركة، فيما أعرب كثيرون عن حزنهم وهم يتركون عملهم.

وكانت شركة تويتر توظف حوالي 7500 شخص قبل أن يستحوذ عليها إيلون ماسك، وأفادت تقارير بأن تويتر كانت توظف أيضا آلاف المتعاقدين، وعلى الأرجح أنه تم تسريحهم.  وأصبح إيلون ماسك، المصنف أغنى رجل في العالم، الرئيس التنفيذي لتويتر بعد أن اشترى الشركة الشهر الماضي بنحو 44 مليار دولار.