شاهد: جسور ومبان دمرتها القوات الروسية في مدينة باخموت الأوكرانية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
رجل يعبر النهر على حطام جسر مدمر في باخموت، موقع أعنف المعارك مع القوات الروسية في منطقة دونيتسك، أوكرانيا. 2022/12/11
رجل يعبر النهر على حطام جسر مدمر في باخموت، موقع أعنف المعارك مع القوات الروسية في منطقة دونيتسك، أوكرانيا. 2022/12/11   -   حقوق النشر  اندريه أندرينكو/أ ب

نشرت شركة "ماكسار" الأمريكية لتكنولوجيا الفضاء صورا التقطت عبر الأقمار الاصطناعية، تبين حجم الدمار الواسع، بعد أشهر من قصف القوات الروسية الشديد لمدينة باخموت شرقي أوكرانيا.

وكانت القوات الروسية صعدت الهجوم على مدينة باخموت في دونتسك رغم الخسائر الكبيرة التي تكبدتها. وكانت المعارك الشرسة خلفت خرابا في باخموت قارب حجمه نسبة 60%، وفق حاكم دونتسك بافلوف كيريلنكو. ويبدو أن الأوكرانيين ردوا القوات الروسية على أعقابها.

وتمكن السيطرة على المدينة في دونباس المنطقة الصناعية الشاسعة الحدودية مع روسيا، لا من أن تحقق للرئيس الروسي فلاديمير بوتين مكسبا ميدانيا فقط، بعد أشهر من النكسات، بل وأن تقطع خطوط الإمداد عن القوات الأوكرانية، وتسمح للقوات الروسية بأن تسرع باتجاه الاستحواذ على معاقل الأوكرانيين الرئيسية في دونتسك.

وكانت مجموعة فاغنر العسكرية الخاصة، التي يملكها رجل الأعمال المليونير يفغيني بريغوزين، الذي تربطه علاقة وثيقة مع بوتين، هي التي قادت الهجوم الروسي على باخموت.

وتوصل مسؤولون في المخابرات الأمريكية إلى أن عناصر فاغنر المدانين والذين سحبوا من السجون، يمثلون حوالي 90% من الخسائر في الجانب الروسي خلال المعارك في بخموت، بحسب مسؤول سام في الإدارة.

المصادر الإضافية • أ ف ب