الاتحاد الأوروبي يدشن في السويد أول موقع لإطلاق الأقمار الصناعية في أوروبا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
إطلاق الصاروخ شبه المداري "اكسبر3" من مركز ايسرانج الفضائي شمال السويد. 2022/11/23
إطلاق الصاروخ شبه المداري "اكسبر3" من مركز ايسرانج الفضائي شمال السويد. 2022/11/23   -   حقوق النشر  مارك بريل/أ ف ب

افتتحت السويد الجمعة، أول موقع لاطلاق الأقمار الصناعية مع احتدام المنافسة الأوروبية، لتكون أول دولة ترسل أقمارًا صناعية إلى مدار من القارة الأوروبية.

وشارك ملك السويد كارل السادس عشر غوستاف وأورسولا فون دير لاين، رئيسة المفوضية الأوروبية وأولف كريسترسون رئيس الوزراء السويدي في حفل الافتتاح في القطب الشمالي على بعد حوالي 40 كيلومترًا (25 ميلاً) من مدينة كيرونا.

وقالت فون دير لاين بعد الحفل لصحفيين: "هناك العديد من الأسباب الوجيهة التي تجعلنا بحاجة إلى تسريع برنامج الفضاء الأوروبي".وأضافت: "أوروبا لها موطئ قدم في الفضاء وستحتفظ به".

وقال متحدث باسم شركة الفضاء السويدية (SSC) ، شركة استرانج المملوكة للدولة ، إن الشركة تهدف إلى إطلاق أول قمر صناعي لها من الموقع "في الربع الأول من عام 2024".

سيستضيف المركز اختبارات لوكالة الفضاء الأوروبية للصواريخ وتدريبها على الهبوط على الأرض، على غرار تلك التي تستخدمها شركة سبيس إكس، المملوكة من قبل إيلون ماسك.

استثمار حوالي 16 مليون دولار للمشروع

تم استثمار حوالي 16 مليون دولار للمشروع الذي يرتبط بشكل مباشر بمركز الفضاء الأوروبي في كورو في غيانا الفرنسية. وتتنافس الدول الأوروبية وغيرها في أرخبيل الأزور البرتغالي وجزيرة أندويا النرويجية والأندلس الإسبانية وبريطانيا ، من بين آخرين، على أن تكون أول من ينجح.

وكان مصنع صواريخ اوغسبورغ الألماني والمتخصص في منصات إطلاق الأقمار الصناعية المدمجة إلى الفضاء، قد أعلن عن إطلاق صاروخ محتمل في جزر شيتلاند نهاية عام 2023.

انتهت محاولة إطلاق أول صاروخ إلى المدار من بريطانيا - على متن طائرة فيرجن أوربت بوينج 747 التي أقلعت من ميناء فضائي في كورنوال - بالفشل يوم الثلاثاء.

وقال المركز إن صناعة الأقمار الصناعية مزدهرة، حيث من المتوقع أن يصل عدد الأقمار الصناعية العاملة في عام 2040 إلى 100 ألف ، مقارنة بـ 5 آلاف الآن.

المصادر الإضافية • أ ف ب