بعد أيام على صمودهم.. الشرطة الألمانية تنجح في إجلاء المتظاهرين من قرية لوتسيرات

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
أنهت الشرطة عملية واسعة النطاق بدأت الأربعاء الماضي
أنهت الشرطة عملية واسعة النطاق بدأت الأربعاء الماضي   -   حقوق النشر  Oliver Berg/(c) Copyright 2023, dpa (www.dpa.de). Alle Rechte vorbehalten

أجلت الشرطة الألمانية، اليوم الإثنين، آخر الناشطين البيئيين المحتجين على توسيع منجم مفتوح في قرية لوتسيرات الصغيرة في غرب البلاد، وفق ما أفادت مراسلة وكالة فرانس برس.

ولجأ الناشطان المتبقيان منذ أيام عدة إلى أنفاق حُفرت تحت القرية، وخرجا منها في وقت متأخر من صباح الإثنين، بحسب المصدر.

وأنهت الشرطة عملية واسعة النطاق بدأت الأربعاء الماضي بهدف إجلاء المتظاهرين من الموقع، حيث يحتج النشطاء على خطط توسيع منجم فحم مفتوح ستؤدي إلى اختفاء القرية.

Thomas Banneyer/(c) Copyright 2023, dpa (www.dpa.de). Alle Rechte vorbehalten
عنصران من الشرطة الألمانية عقب إخلاء القرية من المحتجينThomas Banneyer/(c) Copyright 2023, dpa (www.dpa.de). Alle Rechte vorbehalten

وجذبت المنطقة التي صارت رمزاً لرفض الوقود الأحفوري، آلاف المتظاهرين السبت من بينهم الناشطة السويدية في مجال المناخ غريتا تونبرغ.

وقال المنظمون إن 35 ألف شخص شاركوا في التحرك الاحتجاجي في البلدة في الأيام الأخيرة، بينما قدرت الشرطة عددهم بـ15 ألفًا.

وأعلنت الشرطة الألمانية الأحد أنها أجلت آخر 300 ناشط متواجدين في المكان، باستثناء هؤلاء الشخصين المختبئين في الأنفاق.

واتهم العديد من المتظاهرين الشرطة باستخدام الـ"عنف" لقمع التجمعات التي تحولت إلى مواجهات أصيب خلالها عشرات من عناصر الشرطة والنشطاء بجروح.

وتعتبر الحكومة أن توسيع المنجم الذي تديره شركة "ار دبليو اي" RWE العملاقة ضروري لأمن الطاقة في ألمانيا، والذي يتوقع أن يعوّض وقف شحنات الغاز الروسي.

واعتبر وزير الاقتصاد روبرت هابيك الإثنين أن ذلك "ضروري. لكنه بالطبع مسيء لسياسات المناخ، وعلينا أن نسعى لعدم إطالة تلك الإساءة".

المصادر الإضافية • أ ف ب