السلطات المصرية تفرج عن مؤسس شركة جهينة وابنه

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
السلطات المصرية تفرج عن مؤسس شركة جهينة وابنه
السلطات المصرية تفرج عن مؤسس شركة جهينة وابنه   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2023

القاهرة (رويترز) – قالت مريم ابنة صفوان ثابت، المؤسس والرئيس التنفيذي السابق لشركة جهينة للصناعات الغذائية، إن السلطات أفرجت عن أبيها وأخيها يوم السبت بعد احتجازهما لنحو عامين، وأكد مصدر قضائي نبأ الإفراج عنهما.

وهز إلقاء القبض على ثابت، ثم نجله سيف الدين بعد ذلك بشهرين، مجتمع الأعمال المصري وكذلك المستثمرين المصريين والأجانب. والشركة مدرجة بالبورصة وهي أكبر منتج لمنتجات الألبان والعصائر بالبلاد.

واتهمت السلطات مؤسس الشركة ونجله بالانتماء إلى جماعة إرهابية وتمويلها، في إشارة عامة إلى جماعة الإخوان المسلمين المحظورة، وفقا لوسائل الإعلام الحكومية. ونفت عائلة ثابت ارتكاب أي مخالفات في تصريحات عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

ولم تتم إدانة أي من الاثنين. وذكرت منظمة العفو الدولية في عام 2021 أن السلطات تحتجز ثابت ونجله بسبب رفضهما التنازل عن بعض الأصول لصالح كيان تابع للدولة، وهي رواية أكدتها مصادر مقربة من الأسرة.

ولم يصدر بيان رسمي حتى الآن من السلطات بشأن الإفراج عنهما.

وقال أحد أفراد عائلة ثابت لرويترز إن الرجلين أُطلق سراحهما من مركز للشرطة وعادا إلى المنزل، مضيفا أن الأسرة ليس لديها معلومات عن سبب إطلاق سراحهما.

وجرى اعتقال صفوان ثابت في ديسمبر كانون الأول 2020. وتولى ابنه منصب الرئيس التنفيذي قبل أن يتم اعتقاله في فبراير شباط 2021.

وطالبت الأسرة بالإفراج عنهما بسبب مرض زوجة صفوان التي توفيت أثناء احتجازهما.

ويتم توجيه التهم المتعلقة بالإرهاب على نطاق واسع منذ سنوات في سياق حملة تستهدف المعارضين من مختلف الأطياف السياسية في مصر.

ويأتي إطلاق سراح ثابت ونجله بعد فترة وجيزة من حصول مصر على حزمة إنقاذ من صندوق النقد الدولي تعهدت بموجبها الحكومة بأن تكون أكثر دعما للقطاع الخاص.