وزارة الداخلية الإيرانية توقف عدة أشخاص على خلفية عمليات تسميم في المدارس

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
مدرسة في إيران
مدرسة في إيران   -  Copyright  أ ب

أعلنت وزارة الداخلية الإيرانية الثلاثاء أولى عمليات التوقيف المرتبطة بحالات التسميم التي تطال مئات التلميذات منذ ثلاثة أشهر. وقال ماجد مير أحمدي نائب وزير الداخلية للتلفزيون الرسمي "أوقف العديد من الأشخاص في خمس محافظات والأجهزة تواصل تحقيقاتها".

ولم يذكر تفاصيل عن هويتهم ولا عن ظروف توقيفهم أو مدى تورطهم في هذه القضية الغامضة التي تثير غضباً كبيراً في إيران حيث يطالب أهالي تلميذات السلطات بالتحرك.

من جهته، أفاد محمد حسن أصفري عضو لجنة التحقيق البرلمانية المكلّفة التحقيق في حالات التسميم إنه في المجموع "تضررت أكثر من خمسة آلاف تلميذة" في "حوالى 230 مدرسة" في 25 محافظة من أصل 31 محافظة في البلاد منذ نهاية تشرين الثاني/نوفمبر.

وطالب المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي الإثنين بإنزال "عقوبات شديدة" بحق الأشخاص الذين سيثبت تورطهم بسلسلة حوادث التسميم بالغاز. وقال خامنئي في أول تعليق له على القضية "يجب معاقبة مرتكبي هذه الجريمة بشدة"، و"لن يكون هناك عفو عن هؤلاء الناس".

المصادر الإضافية • أ ف ب