البابا يعرب عن "قلقه الشديد" من دوامة العنف في الشرق الاوسط

البابا فرنسيس
البابا فرنسيس Copyright Alessandra Tarantino/Copyright 2023 The AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

عمّد الزعيم الروحي لـ1,3 مليار كاثوليكي في العالم 8 بالغين من رجال ونساء من ألبانيا والولايات المتحدة ونيجيريا وإيطاليا وفنزويلا، الواحد تلو الآخر.

اعلان

أعرب البابا فرنسيس الأحد عن "قلقه البالغ" من مع دوامة العنف بين الجانبين الإسرائيلي والفلسطيني، وذلك في قداس عيد الفصح.

وقال البابا إن الهجمات "تهدد جو الثقة والاحترام المتبادل المنشود والضروري لاستئناف الحوار بين الإسرائيليين والفلسطينيين حتى يسود السلام في المدينة المقدسة".

وترأس البابا فرنسيس قداس عيد الفصح اليوم الأحد بحضور عشرات الآلاف من المؤمنين في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان، وأعلن مباركته التقليدية "للمدينة والعالم".

وكان البابا الأرجنتيني (86 عامًا) الذي دخل المستشفى الأسبوع الماضي، قد ترأس أيضًا قداس عيد الفصح السبت لمدة ساعتين ونصف الساعة في كاتدرائية القديس بطرس في روما، بحضور نحو ثمانية آلاف شخص.

ودعا الحبر الأعظم إلى "العودة إلى الذاكرة التي تجدد الأمل" في مواجهة "قوة الشر ومنطقي الحساب واللامبالاة اللذين يحكمان المجتمع كما يبدو، وسرطان الفساد وانتشار الظلم ورياح الحرب الجليدية".

وعمّد الزعيم الروحي لـ1,3 مليار كاثوليكي في العالم 8 بالغين من رجال ونساء من ألبانيا والولايات المتحدة ونيجيريا وإيطاليا وفنزويلا، الواحد تلو الآخر.

وكما في 2022 ستتناول رسالته في العظة عند الساعة 12 بالتوقيت المحلي، الحرب في أوكرانيا وكذلك التوتر المتجدد في الشرق الأوسط وسفن المهاجرين في البحر الأبيض المتوسط.

وسيلتقي البابا الذي يتنقل على كرسي متحرك بسبب آلام في الركبة، الحشد بجولة في السيارة البابوية في ممرات ساحة القديس بطرس.

وكان الحبر الأعظم ألغى الجمعة مشاركته التقليدية في درب الصليب في الكولوسيوم في روما، بسبب البرد.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تعرف على أبرز الأزمات التي شهدها مضيق تايوان

شاب دخل مخفراً في فرنسا وخرج مرتدياً بزة الشرطة وحاملاً مسدساً

شاهد: البابا فرنسيس يترأس قداس أحد الشعانين دون إلقاء عظة