Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

شاهد: عربات الخيول الفخمة التي ستنقل ملك بريطانيا خلال حفل تتويجه

عربة "غولد ستيت"
عربة "غولد ستيت" Copyright Yui Mok/PA
Copyright Yui Mok/PA
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

تم استخدام كل من هذه العربيتين في احتفالات اليوبيل الماسي للملكة الراحلة، ويتم الاحتفاظ بكليهما بانتظام ويتم صيانتهما دوريًا.

اعلان

مع اقتراب تتويج الملك تشارلز الثالث في بريطانيا، تُجهَّز العربات الملكية التاريخية والفخمة لواحد من أهم الأحداث، وهو ما يجعلها حاضرة لنقل الملك من قصر باكنغهام إلى وستمنستر.

سيتم الاستعانة بعربتين اثنتين لهذا الحدث التاريخي، الأولى تحمل اسم "اليوبيل الماسي" والتي كانت تُسمى بـ"بريطانيا" قبل أن تستخدمها الملكة الراحلة إليزابيث في حفل يوبيلها عام 2022. 

وستُستخدم هذه العربة لنقل العائلة إلى وستمنستر في الصباح. أما طريق العودة إلى قصر باكنغهام بعد حفل التتويج، فستكون عبر عربة "غولد ستيت".

Yui Mok/PA
عربة اليوبيل الماسيYui Mok/PA

وتعتمد هذه العربات على الخيول للتنقل، وتحتاج عربة "غولد ستيت" وحدها إلى 8 أحصنة للتحرك.

وقد تم استخدام هَاتَين العربتين في احتفالات اليوبيل الماسي للملكة الراحلة، ويتم الاحتفاظ بكليهما بانتظام ويتم صيانتهما دوريًا.

أول عيد يوم قيامة

وأمس الأحد، تجمع الملك تشارلز وكبار أفراد الأسرة المالكة البريطانية في قلعة وندسور لحضور قداس عيد القيامة التقليدي اليوم الأحد، وهو الأول في عهد الملك الجديد.

وكان برفقة تشارلز زوجته الملكة القرينة كاميلا وابنه ووريث عرشه الأمير وليام مع زوجته كيت وأطفالهما الثلاثة وساروا جميعًا من القلعة إلى كنيسة سانت جورج القريبة.

وكان من بين الحاضرين أيضًا الأمير أندرو الشقيق الأصغر للملك والذي تم إعفاؤه من مهامه الملكية قبل تسوية دعوى قضائية متعلقة باعتداء جنسي في الولايات المتحدة العام الماضي.

وهذه المناسبة واحدة من الأحداث القليلة التي يتجمع فيها كل أفراد العائلة المالكة معًا علنًا، ولها وقع خاص هذا العام كونها الأولى منذ وفاة الملكة إليزابيث وتتزامن أيضًا مع الذكرى الثانية لوفاة زوجها الأمير فيليب.

كما تتزامن مع حلول الذكرى الثامنة عشر لزفاف تشارلز وزوجته الثانية كاميلا في مراسم بقلعة وندسور عام 2005.

وبصفته ملكًا للبلاد، فإن تشارلز هو الرئيس الشرفي لكنيسة إنجلترا، وذكرت صحيفة "ذا ميل أون صنداي" أن هناك خلافًا بين الملك وقادة الكنيسة حول الدور الذي يمكن أن يلعبه أتباع الديانات الأخرى في مراسم تتويج الملك وهي مناسبة دينية مهيبة ستجري في السادس من أيار/ مايو المقبل.

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

إجراء صارم ضد حكم مباراة ليفربول وأرسنال بعد اعتدائه على روبرتسون

دوري أبطال أوروبا.. مانشستر سيتي لتجنب عقدة توخل ودربي إيطالي ساخن

"النائب الآلي" يزاول أعماله في مجلس العموم البريطاني بعد قطع أطرافه الأربعة