Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

السعودية تنقل 4% إضافية من أسهم أرامكو إلى صندوق الاستثمارات العامة

أرامكو السعودية
أرامكو السعودية Copyright Amr Nabil/Copyright 2019 The AP. All rights reserved
Copyright Amr Nabil/Copyright 2019 The AP. All rights reserved
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

السعودية تنقل 4% إضافية من أسهم أرامكو إلى صندوق الاستثمارات العامة

اعلان

أعلن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان الأحد إتمام نقل حصة 4 بالمئة إضافية من أسهم "أرامكو" من ملكية الدولة إلى شركة تابعة لصندوق الاستثمارات العامة، لترتفع بذلك الحصة التي يسيطر عليها الصندوق في المجموعة النفطية إلى 8 بالمئة.

وقالت وكالة الانباء الرسمية إن الحصة التي تقدّر قيمتها بعشرات مليارات الدولارات ستذهب إلى الشركة العربية السعودية للاستثمار "سنابل للاستثمار" المملوكة بالكامل لصندوق الاستثمارات، بعد أكثر من عام على نقل 4 بالمئة أخرى مباشرة للصندوق.

وأكّد الامير محمد بن سلمان رئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس إدارة الصندوق الذي يقود جهود تنويع الاقتصاد في البلاد، أن الدولة "تظل المساهم الأكبر في شركة أرامكو السعودية بعد عملية النقل، بنسبة 90,18 بالمئة من إجمالي أسهم الشركة".

وتابع ان عملية نقل الملكية "تساهم في تعظيم أصول صندوق الاستثمارات العامة وزيادة عوائده الاستثمارية، الأمر الذي يعزز مركز الصندوق المالي القوي وتصنيفه الائتماني".

وفي شباط/فبراير العام الماضي، حصل صندوق الاستثمارات العامة على 4 بالمئة من أسهم شركة أرامكو قدّرت قيمتها في ذاك الوقت بنحو 80 مليار دولار، وذلك بهدف دعم عمل الصندوق على تنويع الاقتصاد.

وقد أُدرجت أرامكو في البورصة السعودية في كانون الأول/ديسمبر 2019 بعد أكبر عملية طرح عام أولي في العالم وصلت قيمته إلى 29,4 مليار دولار مقابل بيع 1,7 في المئة من أسهمها.

 تقليل المخاطر 

ومنذ تسلم الامير محمد منصب ولي العهد في 2017، تنكب المملكة على محاولة تنويع الاقتصاد عبر دعم قطاعات الترفيه والرياضة والسياحة وغيرها، بهدف وقف الارتهان التاريخي للنفط.

ويقود هذه الجهود صندوق الاستثمارات العامة برئاسة الامير الشاب، الذي تبلغ إجمالي أصوله 480 مليار دولار.

أعلنت مجموعة أرامكو النفطية السعودية الأحد أنها حققت أرباحا "قياسية" بلغت 161 مليار دولار في 2022، ما أثار ردة فعل غاضبة من حقوقيين حذروا من ويلات التغير المناخي.

في آذار/مارس الماضي، قالت المجموعة العملاقة إنّ صافي دخلها وصل إلى 604,01 مليارات ريال سعودي (161,07 مليار دولار) في 2021، مقابل 412,4 مليار ريال سعودي (110 مليارات دولار) في 2021، بزيادة قدرها 46,46 بالمئة.

وارتفعت أسعار الطاقة بشكل قياسي منذ الغزو الروسي لأوكرانيا في شباط/فبراير 2022.

ويمثل صافي الربح في 2022 نحو ضعف أرباح الشركة البالغة 88,2 مليار دولار في 2019، قبل تفشي جائحة كوفيد-19. وهو الأعلى منذ طرح أسهم الشركة في البورصة في 2019.

وتعرضت منشآت أرامكو خلال السنوات القليلة الماضية لهجمات بطائرات مسيّرة وصواريخ تبناها المتمردون الحوثيون المدعومون من إيران، كان اخرها واشدها قبل نحو عام.

لكنّ اتفاقا مفاجئا أعلن الجمعة بين الرياض وطهران لاستئناف العلاقات الدبلوماسية المقطوعة بينهما منذ 2016 قد يقلل من هذه المخاطر في الأشهر المقبلة.

وقبل أقل من شهر، وقّعت أرامكو اتفاقية للاستحواذ على حصة بنسبة 10 بالمئة في شركة رونغشنغ للبتروكيميائيات الصينية في صفقة بقيمة 3,6 مليارات دولار، ستُسهم في تعزيز موقع عملاق النفط السعودي في الصين.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

أرباح أرامكو السعودية زادت 39 % في الربع الثالث بفضل ارتفاع أسعار النفط

سهم أرامكو يرتفع إلى مستوى قياسي مع تجاوز النفط 100 دولار للبرميل