Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

رجل دين إيراني في العناية المركزة بعد هجوم بسكين

أرشيف
أرشيف Copyright HASAN SARBAKHSHIAN/AP
Copyright HASAN SARBAKHSHIAN/AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

بعد تحطم السيارة وجرح اثنين من المارة، ترجل السائق من سيارته وهاجم "أحد الضحايا، وهو رجل دين" بسكين، على ما أكده قائد شرطة قم أمير مختاري بحسب وكالة الأنباء الرسمية "إرنا".

اعلان

تعرض رجل دين إيراني لهجوم بسكين السبت في مدينة قم المقدسة وسط البلاد خلال حادث سير، حسبما أعلنت وسائل إعلام رسمية السبت، بعد أيام على مقتل عضو في مجلس خبراء القيادة الإيراني.

وبعد تحطم السيارة وجرح اثنين من المارة، ترجل السائق من سيارته وهاجم "أحد الضحايا، وهو رجل دين" بسكين، على ما أكده قائد شرطة قم أمير مختاري بحسب وكالة الأنباء الرسمية "إرنا".

ونُقل الجرحى الثلاثة، وبينهم السائق، الذي جرح نفسه بالسكين، إلى المستشفى. ولا يزال رجل الدين في العناية المركزة، وفق مختاري، مضيفًا أن دوافع الهجوم لم تتضح بعد.

وجاء في تغريدة على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي: "قبيل صلاة فجر اليوم، هاجمت سيارة طالبين في محطة للحافلات بشارع الشهداء في قم، وبعد أن دهسهما، نزل السائق من السيارة وطعن بشدة أحد الطلاب في رقبته وفي جنبه بسكين".

ويأتي ذلك بعد أيام على مقتل آية الله عباس علي سليماني، العضو في مجلس خبراء القيادة الموكل تعيين المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية، جراء إطلاق نار استهدفه داخل مصرف بمدينة بابلسر في محافظة مازندران شمال البلاد.

وأوقف المهاجم وجرى التحقيق معه بعد حادثة الأربعاء، حسبما أعلن مسؤولون آنذاك، وقالوا إن "ما حصل لم يكن عملًا أمنيًا أو إرهابيًا".

وتولى آية الله سليماني الذي يبلغ من العمر 75 عامًا عددًا من المناصب الدينية ذات الشأن في الجمهورية الإسلامية، إذ كان ممثلا للمرشد الأعلى علي خامنئي وإمامًا لصلاة الجمعة في عدد من المدن الكبرى مثل كاشان وسط البلاد وزاهدان مركز محافظة سيستان-بلوشستان في جنوب شرق البلاد.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

إيران تعتقل ثمانية أشخاص بسبب اضراب عمالي في موقع رئيسي لانتاج الغاز في جنوب البلاد

شاهد: نفقت بسبب تهافت الناس.. منحوتة في النروج تمثّل أنثى حيوان الفظ الشهيرة "فريا"

زعماء العالم يعزون في وفاة رئيسي وعبد اللهيان