Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

ميانمار تحرق ما قيمته 446 مليون دولار من المخدرات المضبوطة

شرطة ميانمار تتحقق من المخدرات المعروضة للحرق في ضواحي يانغون، ميانمار، 26 يونيو 2013.
شرطة ميانمار تتحقق من المخدرات المعروضة للحرق في ضواحي يانغون، ميانمار، 26 يونيو 2013. Copyright Khin Maung Win/AP
Copyright Khin Maung Win/AP
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

قالت الشرطة إن السلطات في ميانمار دمرت أكثر من 446 مليون دولار من المخدرات غير المشروعة التي تم ضبطها بمناسبة اليوم الدولي السنوي لمكافحة تهريب المخدرات يوم الاثنين.

اعلان

وجاء حرق المخدرات في الوقت الذي حذر فيه خبراء من الأمم المتحدة من زيادات في إنتاج الأفيون والهيروين والميثامفيتامين في ميانمار، حيث تهدد الصادرات بتوسيع الأسواق في جنوب وجنوب شرق آسيا.

ميانمار لديها تاريخ طويل في إنتاج المخدرات المرتبط بانعدام الأمن السياسي والاقتصادي الناجم عن عقود من الصراع المسلح. 

وهي منتج ومصدر رئيسي للميثامفيتامين وثاني أكبر منتج للأفيون والهيروين في العالم بعد أفغانستان، على الرغم من المحاولات المتكررة للترويج للمحاصيل القانونية البديلة بين المزارعين الفقراء.

في يانغون، أكبر مدن ميانمار، تم حرق كومة من الأدوية والسلائف الكيماوية المضبوطة بقيمة 207 مليون دولار أمريكي. 

وشملت المخدرات التي تم تدميرها الأفيون والهيروين والميثامفيتامين والماريجوانا والقرطوم والكيتامين والكريستال ميث ، المعروف أيضًا باسم الجليد.

وتزامن الحرق مع اليوم العالمي للأمم المتحدة لمكافحة تعاطي المخدرات والاتجار غير المشروع بها.

في العام الماضي، أحرقت السلطات ما مجموعه أكثر من 642 مليون دولار من المخدرات المضبوطة.

حذر الخبراء من أن الاضطرابات السياسية العنيفة في ميانمار بعد استيلاء الجيش على السلطة قبل عامين، والتي أصبحت الآن أشبه بحرب أهلية بين الحكومة العسكرية ومعارضيها المؤيدين للديمقراطية، تسببت في زيادة إنتاج المخدرات.

المصادر الإضافية • أ ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

إيران تقول إنها مستعدة لمبادلة سجناء مع الولايات المتحدة

خفر السواحل الأميركيون يفتحون تحقيقا في انفجار الغواصة "تيتان"

بعد احتجازهم في منطقة خطيرة في ميانمار.. الإفراج عن 19 كوريا جنوبيا