Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

بطولة ويمبلدون: أنس جابر تقصي سابالينكا وتبلغ النهائي الثاني تواليًا

أنس جابر
أنس جابر Copyright Kin Cheung/Copyright 2023 The AP. All rights reserved
Copyright Kin Cheung/Copyright 2023 The AP. All rights reserved
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

بلغت التونسية أنس جابر، وصيفة العام الماضي، نهائي بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الاربع الكبرى في كرة المضرب، للعام الثاني تواليًا بتغلبها على البيلاروسية أرينا سابالينكا الثانية عالميًا معوضة تأخرها بمجموعة الى فوز 6-7 (5-7)، 4-6، 3-6 الخميس.

اعلان

بعد أن سقطت في نهائي العام الماضي امام الكازاخستانية ايلينا ريباكينا، ستكون جابر المصنفة سادسة عالميًا أمام فرصة للظفر بأول لقب كبير في مسيرتها عندما تواجه في النهائي التشيكية ماركيتا فوندروشوفا السبت.

وحرَمت جابر سابالينكا بطلة أستراليا المفتوحة مطلع العام الحالي من إنجازين مهمين، الأول بلوغ نهائي ويمبلدون للمرة الأولى في مسيرتها والثاني اعتلاءها صدارة التصنيف العالمي على حساب البولندية ايغا شفيونتيك، إذ أن فوزها على التونسية كان كفيلا لتحقيق ذلك.

وقالت جابر بعد الفوز: "شكرًا للجماهير التي أبقتني في المباراة. كان من الصعب تلقي إرسالاتها وكراتها القوية، لذا شكرًا على الدعم حتى أخر لحظة وايمانكم بيّ".

وأضافت جابر ردًا على كيفية تعاملها مع الضغط: "أعمل كثيرًا مع المعالجة النفسية. يساعد ذلك كثيرًا. أنا فخورة بنفسي لان أنس القديمة كانت لتخسر المباراة اليوم، ولكن أنا فخورة أني قاتلت حتى الرمق الاخير".

وتلتقي جابر التي ثأرت لخسارتها من ريباكينا في نصف النهائي، تاليًا فوندروشوفا التي أصبحت أول لاعبة غير مصنفة تبلغ نهائي ويمبلدون منذ 60 عامًا، والأولى في العصر الحديث للعبة الذي بدأ في 1968، بفوزها على الأوكرانية إيلينا سفيتولينا.

علّقت جابر قائلة: "ماركيتا لاعبة جيدة وخسرتُ مرتين ضدها هذا العام (إنديان ويلز وأستراليا المفتوحة). لذا أسعى للثأر مرة جديدة، يبدو أن الأمر يفلح هذا العام".

وهذا النهائي الكبير الثالث لجابر (28 عامًا) بعد أن حلّت وصيفة أيضًا العام الماضي في الولايات المتحدة المفتوحة لشفيونتيك.

وعلى غرار مباراة ربع النهائي ضد ريباكينا والدور الثالث ضد الكندية بيانكا أندرييسكو، بطلة الولايات المتحدة المفتوحة 2019، عوّضت جابر تأخرها بمجموعة إلى فوز.

وبعد أن غابت عن نسخة العام الماضي بسبب حظر اللاعبين الروس والبيلاروس إثر الحرب على أوكرانيا، عادلت سابالينكا أفضل نتيجة لها على العشب اللندني التي حققتها العام قبل الماضي بوصولها الى المربع الذهبي.

وخاضت نصف نهائي بطولة كبرى للمرة السادسة في مسيرتها، علمًا أنها نجحت مرة واحدة في بلوغ النهائي عندما حققت لقب أستراليا المفتوحة مطلع العام.

وقلّصت جابر، الملقبة "بوزيرةالسعادة" في بلادها، تفوق سابالينكا عليها في المواجهات المباشرة الى 2-3، علمًا ان التونسية سقطت في ربع نهائي ويمبلدون 2021 أمام سابالينكا في ربع النهائي.

وعلّقت عمّا تعلّمته من العام الماضي قائلة: "أن أحوّل الطاقة السلبية إلى ايجابية والغضب من المجموعة الأولى لأبقى مركزة. يمكن أن ترسل في أي لحظة وتوجه كرات قوية، لذا تعلمت كيف أستمر على أمل الفوز بهذه المباراة" قبل أن تضيف مبتسمة "وبهذه البطولة".

فوندروشوفا تفوز على سفيتولينا

كذلك بلغت التشيكية ماركيتا فوندروشوفا غير المصنفة المباراة النهائية من بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى في كرة المضرب، بفوزها على الأوكرانية إيلينا سفيتولينا 6-3 و6-3 الخميس في نصف النهائي.

وهي المرة الأولى التي تبلغ لاعبة غير مصنفة نهائي ويمبلدون منذ 60 عامًا، والأولى في العصر الحديث للعبة الذي بدأ في 1968.

وستخوض التشيكية المصنفة 42 عالميًا ثاني نهائي كبير في مسيرتها بعد أن حلت وصيفة في رولان غاروس 2019، حيث ستلاقي أنس جابر.

وقالت بعد الفوز: "لا يمكنني أن أصدق. أنا سعيدة جدًا بوصولي الى النهائي. ايلينا محاربة وإنسانة رائعة، كانت مباراة صعبة".

وأضافت اللاعبة التي غابت عن المنافسات معظم عام 2022 بسبب جراحة ثانية في المعصم قولها: "كنت متوترة للغاية، كنت متوترة طوال المباراة، تقدمتُ 4-0 في المجموعة الثانية وعادت من بعيد... لم ألعب ستة أشهر العام الماضي ولا تعرف أبدًا ما إذا بإمكانك العودة إلى هذا المستوى".

وقبل هذه النسخة، لم تتجاوز التشيكية، حاملة فضية أولمبياد طوكيو في صيف 2021، الدور الثاني على العشب اللندني في أربع مشاركات سابقة.

اعلان

أما سفيتولينا (76 عالميًا) فحُرمت من بلوغ أول نهائي كبير، إذ تبقى أفضل نتيجة لها في بطولات الغراند سلام نصف نهائي ويمبلدون 2019 و2023 والولايات المتحدة المفتوحة 2019.

لكن سفيتولينا حققت أكثر من المتوقع، إذ عادت إلى المنافسات فقط منذ ثلاثة أشهر بعد إجازة الأمومة وشاركت ببطاقة دعوة.

وأطاحت في طريقها الى نصف النهائي أربع متوجات ببطولات كبرى هن الاميركيتان فينوس وليامس وصوفيا كينن، البيلاروسية فيكتوريا أزارينكا في مواجهة مشحونة رياضيًا وسياسيًا في ثمن النهائي والبولندية ايغا شفيونتيك المصنفة أولى في ربع النهائي.

وغابت الأوكرانية عن المنافسات منذ نيسان/أبريل من العام الماضي بسبب مشاكل صحية، بما فيها في الظهر، وإرهاق ذهني بسبب غزو روسيا لبلادها.

أعلنت لاحقًا حملها من لاعب كرة المضرب الفرنسي غايل مونفيس وأنجبت ابنتها في تشرين الاول/أكتوبر من العام الماضي قبل أن تعود إلى المنافسات في نيسان/أبريل هذه السنة وتتمكن من بلوغ ربع نهائي رولان غاروس.

اعلان

وحافظت كل لاعبة على شوط إرسالها في الأشواط الأربعة الأولى قبل أن تتبادلا الكسر في الأشواط الثلاثة التالية، لكن التشيكية كسرت منافستها في الوقت المناسب في الشوط الأخير من المجموعة الأولى لتحسمها لصالحها.

حملت الزخم معها إلى المجموعة الثانية كاسرة إرسال الأوكرانية مرتين وتقدمت 4-0، إلا أن الأخيرة أخّرت تأهلها بعد أن فازت بثلاثة أشواط تواليًا، قبل أن تنهي التشيكية الأمور لصالحها وتعادل سِجل المواجهات بينهما إلى 3-3.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الدول المجاورة للسودان تطالب المانحيين الدوليين بمساعدات مالية لاستقبال اللاجئين

بطولة ويمبلدون: ألكاراس يثأر من ديوكوفيتش ويحرز لقبه الكبير الثاني

جابر بعد خسارة نهائي ويمبلدون: لم يُكتب لي أن تكون هذه المرة