Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

بعد حرق القرآن.. السويد متخوفة من هجمات إرهابية ورئيس الوزراء يصف الوضع بالخطير للغاية

رئيس وزراء السويد أولف كريسترسون
رئيس وزراء السويد أولف كريسترسون Copyright Sean Kilpatrick/AP
Copyright Sean Kilpatrick/AP
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أمرت الحكومة السويدية الخميس 15 وكالة حكومية بتعزيز قدرة البلاد على منع وقوع هجمات إرهابية في أعقاب احتجاجات على تحركين تخللهما إحراق لنسخ من القرآن.

اعلان

وتصاعدت التوترات بين السويد ودول عدة في الشرق الأوسط بعدما نظّم لاجئ عراقي تحركين عمد خلالهما إلى حرق القرآن.

وقال رئيس وزراء السويد أولف كريسترسون في بيان نُشر على إنستغرام ان "الأحداث المدمرة الأخيرة... زادت من المخاطر بالنسبة للسويد".

وبحسب كريسترسون "انتقلنا بحسب جهاز الأمن السويدي من هدف مشروع للهجمات الإرهابية إلى هدف ذي أولوية" واصفاً الوضع بأنه "خطير للغاية".

وأوضح انه تم تكليف 15 وكالة حكومية بما في ذلك القوات المسلحة السويدية والعديد من وكالات إنفاذ القانون ووكالة الضرائب السويدية "بتكثيف عملها" تحت قيادة جهاز الأمن.

وفي مؤتمر صحافي، أفاد وزير العدل غونار سترومير أن الهدف هو تعزيز "القدرة على منع وردع وعرقلة الإرهاب والتطرف العنيف".

يأتي ذلك غداة إعلان الحكومة السويدية أنها مستهدفة بحملات تضليل إعلامي تسعى إلى استغلال الغضب الذي أثارته احتجاجات على صلة بحرق القرآن.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

حكومة الدنمارك تقدم مشروع قانون لحظر حرق المصحف على أراضيها

شاهد: الشرطة السويدية تعتقل سيدة حاولت منع سلوان موميكا من حرق المصحف مجددا

للمرة الأولى.. القضاء السويدي يدين رجلاً أحرق المصحف في 2020