Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

ماهي وظيفة الفتاة الكسولة وهل هناك شروط للحصول عليها ؟

جيليان موروني تعمل من غرفة معيشتها برفقة كلبها، ايداهو الولايات المتحدة.
جيليان موروني تعمل من غرفة معيشتها برفقة كلبها، ايداهو الولايات المتحدة. Copyright FABRICE COFFRINI/AFP or licensors
Copyright FABRICE COFFRINI/AFP or licensors
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

حصدت مقاطع فيديو على منصة تيك توك، تحت وسم "وظيفة الفتاة الكسولة" أكثر من 17 مليون مشاهدة. وتقوم غابرييل غادج والبالغة 26 عاما باستضافة نساء يتحدثن عن فوائد ومزايا وظائفهن.

اعلان

وتُعرّف غادج هذا النوع من الوظائف بأنها وظيفة يمكن "التوقف عنها بهدوء" وهي آمنة، توفر ساعات عمل مرنة، وعملًا عن بُعد، إضافة إلى "رواتب مريحة" تتراوح بين 60 ألف دولار إلى 80 ألف دولار سنويا.

وتشمل هذه الأمثلة: التسويق، مساعدة تسويق، مديرة مشروع وغير ذلك.

تحقيق توازن أفضل بين العمل والحياة

وتقول إحدى السيدات: "أنا أحب وظيفتي كفتاة كسولة. لست مضطرة للتحدث مع الموظفين كل يوم، وأداوم في المكتب مرتين في الأسبوع. لتسجيل بعض الأرقام، وتناول الحلوى، والحديث مع زملاء العمل إضافة إلى راتب لائق".

وتوضح غادج أن "وظيفة الفتاة الكسولة" قد تساعد الموظفين على تحقيق توازن أفضل بين العمل والحياة، مضيفة أن الفكرة جعلت الناس "يفكرون في علاقتهم بالعمل".

وأشارت غادج أن هذا النوع من الوظائف يتطلب شهادة جامعية ودعم من أحد أفراد الأسرة أو شريك الحياة.

وقالت إيرين غراو، المؤسس المشارك لشركة تشارتر، وهي شركة إعلامية وأبحاث تركز على مستقبل العمل، لموقع أكسيوس:"إنه رفض لثقافة الشركات الكبيرة. ورفض للبيئة الذكورية السامة".

المصادر الإضافية • أكسيوس

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تحذير من خطر"الإجهاد الرقمي" في أماكن العمل

البرتغال تسمح بالتغيب عن العمل حتى ثلاثة أيام بمجرد "تصريح ذاتي" عبر الإنترنت

الأمريكيون يحذرون من "السيناريو المرعب": بوتين سيُزوّد الحوثيين بالأسلحة