Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

موسكو تدمر زوارق أوكرانية في البحر الأسود وتشن هجومًا مكثفًا بالمسيّرات على أوكرانيا

هجوم روسي سابق على مدينة كريفي ريه الأوكرانية
هجوم روسي سابق على مدينة كريفي ريه الأوكرانية Copyright AP/Ukrainian Emergency Service via AP
Copyright AP/Ukrainian Emergency Service via AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أعلنت روسيا الأحد تدمير ثلاثة زوارق عسكرية سريعة كانت تقل جنودا أوكرانيين في البحر الأسود، اتّهمتهم موسكو بالتوّجه نحو القرم.

اعلان

وأفادت وزارة الدفاع الروسية على تلغرام "في الجزء الغربي من البحر الأسود.. دمّر طيران القوات البحرية التابع لأسطول البحر الأسود زوارق ويلارد سي فورس العسكرية السريعة" وهي مراكب أميركية الصنع كانت تقل عناصر من القوات المسلحة الأوكرانية.

مقتل كندي وإسبانية يعملان في مجال الإغاثة في أوكرانيا

قتل كندي وإسبانية ينشطان في مجال الإغاثة قرب باخموت في شرق أوكرانيا، في هجوم نسبته كييف هذا الأحد إلى القوات الروسية.

وقالت وزارة الدفاع الاوكرانية إن الجيش الروسي قتل الاسبانية ايما ايغوال والكندي انتوني ايهنات اللذين كانا يعملان لصالح منظمة "الطريق الى الاغاثة" غير الحكومية. وكانت ايغوال (32 عاما) مديرتها وشاركت في تأسيسها.

وقالت المنظمة ان الهجوم وقع صباح السبت في تشاسيف يار قرب باخموت. وأضافت "اثر اطلاق نار مباشر، انقلبت الالية واندلعت فيها النار".

وكانت مجموعة الاغاثة غادرت سلوفيانسك وفي طريقها الى باخموت لتقييم حاجات المدنيين "العالقين وسط اطلاق النار" في مدينة ايفانيفسك.

وكتب رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز الاحد على منصة اكس "كل محبتي ودعمي في هذه الاوقات الصعبة لعائلة الاسبانية ايما ايغوال والقريبين منها (...) ان اسبانيا تقف الى جانب افراد طواقمها الانسانية الذين بتفانيهم يعرضون حياتهم للخطر من اجل الاخرين". 

واكدت كندا مقتل احد مواطنيها من دون ان تدلي بتفاصيل اضافية.

وقالت المنظمة غير الحكومية ان اثنين من المتطوعين لديها، هما الالماني روبين مافيك والسويدي يوهان ماتياس تير، "اصيبا بشظايا وحروق"، لافتة الى انهما نقلا الى مستشفى في حالة "مستقرة".

هجوم بطائرة مسيرة

نقل تير (34 عاما) الى مستشفى في دنيبرو بوسط شرق اوكرانيا وقال لصحيفة اكسبرسن السويدية ان سيارتهم تعرضت لهجوم "بطائرة مسيرة" يبدو انه كان يستهدف السائق.

وأضاف "انقلبت بنا السيارة واندلعت فيها النار. ساعدنا جنود ونقلونا الى المستشفى. الأمر حصل بسرعة كبيرة. لم يستغرق الامر سوى دقيقة واحدة، من لحظة اصطدامنا بالخندق حتى اندلاع النار بالسيارة".

تتحدر ايما ايغال من برشلونة وشاركت في تأسيس منظمة "الطريق الى الاغاثة" التي تتولى اجلاء المدنيين بعيدا من خط الجبهة، مع الفرنسي هنري كامينن في آذار/مارس 2022 بعيد اندلاع النزاع في اوكرانيا.

وفي مقابلة مع "جويش كرونيكل" في تموز/يوليو، اوضحت ان جدتها اليهودية فرت من النمسا خلال الحرب العالمية الثانية وتم تبنيها في اسبانيا بعدما خسرت كل افراد عائلتها في معسكرات الاعتقال.

وقالت "كبرت مع هذه الحكاية وشعرت بما يحسه المرء حين يكون لاجئا او يتيما. عزمت على مساعدة الناس الذين يعانون وضعا مماثلا".

وشهدت منطقة دونيتسك الصناعية التي أعلنت روسيا ضمها العام الماضي أعنف المعارك وأكثرها دموية منذ بدء الغزو الروسي في شباط/فبراير الماضي.

وهذا الصيف استولت القوات الروسية على باخموت، المدينة الصناعية التي كانت تعدّ 70 ألف نسمة قبل الحرب، بعد أشهر من المعارك الشرسة.

وتشن القوات الأوكرانية هجوما متواصلا على أطراف البلدة التي تحولت الآن إلى أنقاض.

وفي فبراير/شباط، قُتل المسعف الأميركي بيت ريد البالغ 33 عاما بالقرب من باخموت عندما أصيبت السيارة التي كان يستقلها بصاروخ.

وفي أيار/مايو، قُتل أرمان سولدين وهو صحافي يعمل لدى وكالة فرانس برس في تشاسيف يار بالقرب من باخموت بنيران صاروخ.

اعلان

آخر أخبار الحرب الروسية في أوكرانيا

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مقتل 40 شخصًا في قصف جوي نفذه الجيش السوداني جنوب الخرطوم

الخلافات بين باريس وبرلين تطفو على الساحة الأوروبية في ظلّ تزايد التحديات الدولية

غارة روسية على قرية أوكرانية في دونتسك تتسبب في إصابة 7 أشخاص بجروح