Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

على خلفية "الأحداث الإقليمية".. العراق يؤجل مؤتمر بغداد الذي يشارك فيه ماكرون

ماكرون يستقبل رئيس الحكومة العراقية في زيارة تبحث ملفي الطاقة والأمن/ أرشيف
ماكرون يستقبل رئيس الحكومة العراقية في زيارة تبحث ملفي الطاقة والأمن/ أرشيف Copyright Christophe Archambault/AP
Copyright Christophe Archambault/AP
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أعلن مستشار رئيس الوزراء العراقي للعلاقات الخارجية فرهاد علاء الدين أن النسخة الثالثة من مؤتمر بغداد للاستقرار الإقليمي، التي كانت مقررة أواخر تشرين الثاني/نوفمبر بمشاركة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أرجئت "حتى إشعار آخر" على خلفية "الأحداث الإقليمية".

اعلان

وقال علاء الدين إن مؤتمر بغداد 2023 للتكامل الاقتصادي والاستقرار الاقليمي "أرجئ حتى إشعار آخر، على خلفية الأحداث الإقليمية لا سيما ما يحصل في فلسطين"، وبهدف "تركيز جهود العراق للتوصل إلى وقف لإطلاق النار ومساعدة الشعب الفلسطيني".

وأكّد بذلك معلومات نشرت في مقال لصحيفة "لوفيغارو" الفرنسية. لكن لم يحدّد من هي الجهة المسؤولة عن إرجاء هذا المؤتمر.

وكان يفترض أن تعقد هذه النسخة الجديدة من مؤتمر بغداد في العاصمة العراقية أواخر الشهر بحضور ماكرون. وهي تهدف إلى "توحيد أجندة إقليمية لدعم سيادة العراق"، كما قال الرئيس الفرنسي في آب/أغسطس.

وعقدت النسختان السابقتان في بغداد في 2021 وعمان في كانون الأول/ديسمبر 2022.

وتشن إسرائيل حملة قصف مدمّر على قطاع غزة منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر رداً على هجوم غير مسبوق شنّته حركة حماس الفلسطينية على الدولة العبرية.

وارتفعت حصيلة القتلى نتيجة القصف الإسرائيلي في قطاع غزة إلى 8796، بينهم 3648 طفلاً، فيما لا يزال أكثر من 2000 شخص في عداد المفقودين تحت الأنقاض، بحسب وزارة الصحة التابعة لحكومة حماس.

وقُتل ما لا يقلّ عن 1400 شخص في إسرائيل منذ بداية الحرب، غالبيتهم مدنيون قضوا في اليوم الأول لهجوم حماس غير المسبوق منذ قيام إسرائيل عام 1948، وفق السلطات الإسرائيلية.

ويحظى الدفاع عن القضية الفلسطينية في العراق بإجماع يتخطى الاختلافات السياسية، ولا يعترف العراق باسرائيل على غرار إيران والعديد من الدول العربية.

وندد رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني منذ بداية الحرب بـ"إبادة" اتهم "الاحتلال الصهيوني" بارتكابها بحق الشعب الفلسطيني.

بالإضافة إلى ذلك، تتعرض القوات الأمريكية وقوات التحالف الدولي المنتشرة في العراق منذ أسبوعين لهجمات تتبنى غالبيتها "المقاومة الاسلامية في العراق" على قنوات تلغرام مرتبطة بفصائل عراقية موالية لإيران.

وتتهم واشنطن من جهتها طهران بالضلوع بشكل غير مباشر بهذه الهجمات.

وهددت فصائل عراقية مقربة من إيران واشنطن على خلفية دعم الولايات المتحدة لإسرائيل.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

البرلمان التونسي يناقش مشروع قانون يجرم التطبيع مع إسرائيل

"أم حذيفة" زوجة البغدادي الأولى تواجه الإعدام في العراق لتورطها في جرائم داعش

شاهد: عيد الأضحى في العراق.. شعائر دينية وألم يدمي القلب على غزة