Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

"العدو هو المعلومات الكاذبة": قادة العالم والشركات يبحثون في الأمن السيبراني في الرياض

"العدو هو المعلومات الكاذبة": قادة العالم والشركات يبحثون في الأمن السيبراني في الرياض
Copyright euronews
Copyright euronews
بقلم:  يورونيوز
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقال
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

في المنتدى العالمي للأمن السيبراني هذا العام في الرياض، كان التعاون بين قادة العالم والشركات نقطة نقاش عالمية في دعوة للعمل ضد التهديدات السيبرانية الوشيكة.

اعلان

جمع المنتدى العالمي الثالث للأمن السيبراني في الرياض قادة العالم والشركات، لمناقشة واتخاذ الإجراءات اللازمة لمكافحة الجرائم السيبرانية. وتحت شعار "رسم الأولويات المشتركة في الفضاء السيبراني"، يشجع الحدث الحوار، ويدعم أولئك الذين يعملون من أجل تحقيق الاستقرار السيبراني.

في حديثها ليورونيوز، تقول الدكتورة مارغريت شرامبوك، الوزيرة السابقة للشؤون الرقمية والاقتصادية في النمسا : "لدينا عدو مشترك واحد، والعدو هو المعلومات الكاذبة. إنها تتعرض للهجوم. وتتعرض للسرقة في الفضاء الإلكتروني. وهذا شيء نحتاج إلى الاهتمام به ووضع القيم فيه للبشرية جمعاء،"، حسبما قالت أوستريا ليورونيوز. 

الدكتورة مارغريت شرامبوك، الوزيرة السابقة للشؤون الرقمية والاقتصادية في النمسا
الدكتورة مارغريت شرامبوك، الوزيرة السابقة للشؤون الرقمية والاقتصادية في النمسايورونيوز

يعتقد 86% من قادة الأعمال أنه من المحتمل وقوع حدث سيبراني كارثي خلال العامين المقبلين، وفقًا للمنتدى الاقتصادي العالمي. ويأتي ذلك في الوقت الذي يصنف فيه تقرير الإنتربول الجرائم الإلكترونية كواحدة من أكبر خمسة تهديدات عالمية متنامية.

يقول برناردو بيلوت، المدير المساعد لعمليات مكافحة الجرائم السيبرية وإدارة التهديدات في الإنتربول: ’’بالنسبة إلينا، نرى أن التهديد الأكبر يتمثل في هجمات برامج الفدية‘‘.

"لقد استمرت في النمو على مدى السنوات الثلاث الماضية. لقد شهدنا زيادة هائلة في حجم الهجمات التي تحدث على مستوى العالم، وليس فقط على الشركات الكبيرة، ولكننا نسجل هجمات على الشركات الصغيرة والمتوسطة والرعاية الصحية، النظم التعليمية، فضلاً عن البنية التحتية الحيوية."

برناردو بيلوت، مساعد مدير عمليات مكافحة الجرائم السيبرية وإدارة التهديدات في الإنتربول
برناردو بيلوت، مساعد مدير عمليات مكافحة الجرائم السيبرية وإدارة التهديدات في الإنتربوليورونيوز

العمل معًا لضمان مستقبل إلكتروني أكثر أمانًا

على الصعيد العالمي، من المتوقع أن تكلف الجرائم الإلكترونية الضحايا حوالي 7.6 تريليون يورو بحلول نهاية العام، وفقًا لشركة "Cybersecurity Ventures". كان التعاون والتوحيد بين قادة العالم والشركات بمثابة نقطة نقاش عالمية في ظل دعوة للعمل ضد التهديدات السيبرانية الوشيكة.

وقال رئيس المفوضية الأوروبية الأسبق ورئيس وزراء البرتغال السابق خوسيه مانويل باروزو: "عندما كنت رئيساً للمفوضية، شاركت في قمة مجموعة العشرين في الفترة من 2008 إلى 2014. وعلى الرغم من كل الخلافات في ذلك الوقت، كان هناك هناك تعاون جيد بشكل عام بين الولايات المتحدة والصين والاتحاد الأوروبي. لن أقول أن هذا هو الحال اليوم. لقد رأينا مستوى التعاون على الصعيد العالمي يتراجع بشكل واضح للغاية".

خوسيه مانويل باروزوالرئيس السابق للمفوضية الأوروبية ورئيس وزراء البرتغال السابق يتحدث إلى يورونيوز
خوسيه مانويل باروزوالرئيس السابق للمفوضية الأوروبية ورئيس وزراء البرتغال السابق يتحدث إلى يورونيوزيورونيوز

بعض أخطر التهديدات في عالم الإنترنت هي تلك التي تستهدف الأطفال. WeProtect Global Alliance هي منظمة تتصدى للاستغلال الجنسي للأطفال والاعتداء عليهم عبر الإنترنت.

وكشف المدير التنفيذي إيان درينان أن "هذا الأمر زاد بشكل كبير خلال العامين الماضيين، لقد أصدرنا تقييمًا للتهديدات العالمية الشهر الماضي والذي أظهر زيادة بنسبة 87٪، ونشهد أيضًا نموًا في الانتهاكات المدعومة بالذكاء الاصطناعي وكذلك في الابتزاز ذي الدوافع المالية."

شارك هذا المقال

مواضيع إضافية

شاهد: فيضانات وأمطار غزيرة شمال فرنسا

شاهد: كيف يسعى مزارعو فوكوشيما لإنعاش قطاع الزراعة واستعادة ثقة المستهلكين في منتجاتهم

اليابان: السياحة وتراث الأجداد لإعادة إنعاش محافظة فوكوشيما