Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

شاهد: "خط الحياة" أحذية ممتدة على شاطئ تل أبيب لتذكير نتنياهو بالعمل لإطلاق سراح الأسرى في غزة

صورة من فيديو للأحذية الممتدة على شاطئ تل أبيب في فعالية لضرورة العمل على الإفراج عن الأسرى الإسرائيليين في غزة
صورة من فيديو للأحذية الممتدة على شاطئ تل أبيب في فعالية لضرورة العمل على الإفراج عن الأسرى الإسرائيليين في غزة Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

يصر نتنياهو على ضرورة الإفراج عن الرهائن دون وقف الحرب في غزة وأن زيادة الضغط العسكري على حماس من شأنه أن يحقق إطلاق سراحهم وفق تقديراته وهو ما ثبت فشله في الأشهر الثلاثة السابقة

اعلان

نظم أهالي الرهائن والأسرى الإسرائيليين المحتجزين في غزة  منذ 7 تشرين الأول/أكتوبر الماضي عرضا للأحذية الأحد على شاطئ البحر في تل أبيب .

الفعالية كانت فكرة أوسنات شرابي، شقيقة يوسي وإيلي اللذين وقعا في أسر حماس من منزليهما في بيري في غلاف غزة.

زوجة إيلي وابنتيه قتلوا فيما تم إنقاذ عائلة يوسي. الفعالية نظمت بعد مضي 90 يوما على وقوعهم بأسر حماس وفصائل فلسطينية أخرى.

قام المنظمون بجمع الأحذية من أشخاص من التجمعات المحلية في الجنوب فيما تبرع أشخاص من تل أبيب ببعضها.

والسبب في إقامة هذه الفعالية بحسب أوسنات شرابي هي خشيتها من نسيان حكومة نتنياهو للمحتجزين وقالت:

"لم يعد بإمكاننا تحمل الأمر بعد الآن، لذلك طلبنا من الناس  ان يتضامنوا ويحضروا أحذيتهم، وإضافة إلى هذا الخط من الأحذية الممتدة أيضا ليصرخوا معنا، لإعادتهم إلى المنزل ومنحنا الأمل".

يصر رئيس الوزراء الإسرائيلي على أن الحرب لن تنتهي حتى تتحقق أهدافها بالقضاء على حماس عسكريا وإداريا، وإعادة الرهائن الإسرائيليين، وضمان ألا تشكل غزة تهديدًا لإسرائيل بحسب نتنياهو.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"أوقفوا تسليح إسرائيل".. مظاهرة حاشدة تغلق جسراً أمام البرلمان البريطاني

الكاوبوي الإسرائيلي في الجولان السوري المحتل.. عمل متواصل رغم نيران حزب الله وصواريخه

شمال إسرائيل تحول إلى غابة: قطعان ابن آوى بين المنازل وكلاب تسللت من لبنان وصياد قاتل اقتحم المكان