Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

ملكة الدنمارك مارغريت الثانية توقع تنازلها التاريخي عن العرش وفريدريك العاشر يصبح ملكًا

ملكة الدنمارك مارغريت
ملكة الدنمارك مارغريت Copyright Mads Claus Rasmussen/Ritzau Scanpix
Copyright Mads Claus Rasmussen/Ritzau Scanpix
بقلم:  Euronews
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

مارجريت التي تبلغ من العمر 83 عاما، هي أول ملكة دنماركية تتخلى عن العرش طوعا منذ ما يقرب من 900 عام منذ أن تنحى الملك إريك الثالث لام ودخول دير عام 1146.

اعلان

وقعت ملكة الدنمارك مارغريت الثانية تنازلها التاريخي عن العرش يوم الأحد، مما مهّد الطريق لابنها فريدريك العاشر ليصبح ملكًا على الفور، حسبما ذكرت الإذاعة الدنماركية "دي آر".

وأعلنت رئيسة وزراء الدنمارك فريدريك العاشر ملكا بعيد توقيع والدته الملكة مارغريت الثانية رسميا على تنازلها عن العرش.

ومارغريت التي تبلغ من العمر 83 عاما، هي أول ملكة دنماركية تتخلى عن العرش طوعا منذ ما يقرب من 900 عام منذ أن تنحى الملك إريك الثالث لام ودخول دير عام 1146.

الملك فريديريك، الملك الجديد للدنمارك
الملك فريديريك، الملك الجديد للدنماركBrittainy Newman/Brittainy Newman

وقعت على تنازلها عن العرش خلال اجتماع مع مجلس الوزراء الدنماركي في قصر كريستيانسبورغ، وهو المجمع الضخم في كوبنهاغن الذي يضم غرف استقبال ملكية وإسطبلات ملكية بالإضافة إلى البرلمان الدنماركي ومكتب رئيس الوزراء والمحكمة العليا. تم تقديم الوثيقة لها وهي تجلس على طاولة ضخمة مغطاة بقطعة قماش حمراء يجلس حولها أفراد العائلة المالكة وأعضاء الحكومة الدنماركية. وكان فريدريك، 55 عاماً، حاضراً في الغرفة، كما حضر الحفل أيضًا نجله كريستيان البالغ من العمر 18 عامًا، والذي أصبح ولي عهد الدنمارك ووريث العرش.

مرور موكب الملكة
مرور موكب الملكةMartin Meissner/Copyright 2024 The AP. All rights reserved

مع اقتراب اللحظة، غادرت مارغريت مقر إقامتها متجهة إلى قصر كريستيانسبورغ في عربة تجرها الخيول برفقة أعضاء من فوج الحصار يرتدون الزي الأزرق وسترات حمراء على الخيول. 

كما غادر ابنها وزوجته ولية العهد الأميرة ماري إلى القصر في سيارة ليموزين. وفي وقت لاحق، سيتم إنزال العلم الملكي على منزل مارغريت ورفعه على المبنى الذي يعيش فيه فريدريك وماري.

ونتيجة مشاكل صحية، أعلنت الملكة مارغريت أنها ستتنحى عن منصبها، وقد خضعت مارغريت لجراحة كبرى في فبراير-شباط الماضي ولم تعد إلى نشاطها حتى أبريل-نيسان.

حتى رئيسة الوزراء ميتي فريدريكسن لم تكن على علم بنوايا الملكة إلا قبل الإعلان مباشرة. وكتبت صحيفة بيرلينغسكي نقلا عن القصر الملكي أن مارغريت أبلغت فريدريك وشقيقه الأصغر يواكيم قبل ثلاثة أيام فقط.

خروج موكب الملكة
خروج موكب الملكةNicolai Lorenzen/NIKOLAI LINARES

وتجمع الناس من جميع أنحاء الدنمارك خارج البرلمان حيث زينت العديد من الشوارع بالأعلام الدنماركية ذات اللونين الأحمر والأبيض. وعلقت العديد من المتاجر صور الملكة والملك المستقبلي، في حين تم تزيين حافلات المدينة بأعلام دنمركية أصغر حجمًا كما هو معتاد خلال المناسبات الملكية. وتابع العديد من الأشخاص الآخرين في جميع أنحاء المملكة التي يبلغ عدد سكانها ما يقرب من 6 ملايين شخص البث التلفزيوني المباشر لهذا الحدث التاريخي.

وقدمت فرقة الموسيقى التابعة للحرس الملكي عرضها اليومي في وسط مدينة كوبنهاغن، لكنها ارتدت سترات حمراء، بدلا من السترات السوداء المعتادة، للاحتفال بالأحداث الكبرى.

وقال رينيه ينسن، أحد سكان كوبنهاغن، الذي كان يرتدي نسخة طبق الأصل من رداء ملكي ويضع على رأسه تاجًا أرجوانيًا مرصعًا بالجواهر، إنه يتوقع أن يكون فريدريك "ملكًا للأمة، ويمثلنا في كل مكان".

تعود أصول النظام الملكي في الدنمارك إلى ملك الفايكنغ جورم القديم في القرن العاشر، مما يجعلها الأقدم في أوروبا وواحدة من الأقدم في العالم. اليوم، أصبحت واجبات العائلة المالكة احتفالية إلى حد كبير.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: فريديريك العاشر ملكا جديدا للدنمارك بعد تنازل والدته عن العرش

تقرير: 1000 فلسطيني يقتل أو يجرح أو يفقد يوميًا في قطاع غزة منذ بدء الحرب

شاهد: الأمازيغ والبربر في الجزائر يحتفلون برأس السنة الأمازيغية "يناير"