Newsletterرسالة إخباريةEventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

الخارجية الفلسطينية تدعو محكمة العدل إلى إعلان وجوب إنهاء الاحتلال الإسرائيلي فورا ودون شروط

شاب مؤيد لفلسطين يرفع العلم خارج محكمة العدل الدولية
شاب مؤيد لفلسطين يرفع العلم خارج محكمة العدل الدولية Copyright Patrick Post/Copyright 2024
Copyright Patrick Post/Copyright 2024
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بدأت محكمة العدل الدولية جلسات استماع تاريخية بشأن الآثار القانونية المترتبة عن الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية منذ 57 عامًا، والتي يسعى الفلسطينيون لإقامة دولتهم عليها، مما يعيد القضاة الدوليين الـ 15 إلى جوهر الصراع الإسرائيلي الفلسطيني المستمر منذ سنوات طويلة.

اعلان

انطلق انعقاد جلسات استماع لمدة 6 أيام في محكمة العدل الدولية، حيث تخاطب أكثر من 50 دولة القضاة. ويأتي ذلك في وقت تواصل فيه الدولة الإسرائيلية حربها الدامية على قطاع غزة، والتي أسفرت عن مقتل حوالي 29 ألف فلسطيني معظمهم من النساء واللأطفال، حسب وزارة الصحة في القطاع.

ورغم المعارك الطاحنة بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية، إلا أن القضية تركز على احتلال إسرائيل المستمر للضفة الغربية وغزة والقدس الشرقية.

احتلال وفصل عنصري

قال وزير الخارجية الفلسطينية رياض المالكي إن إسرائيل تكرس سياسة الفصل العنصري ضد الفلسطينيين، داعيا المحكمة إلى وجوب إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأرض الفلسطينية فورا ودون شروط. 

وقال الفريق القانوني الفلسطيني قبل الجلسة، إن "الاحتلال الإسرائيلي غير قانوني؛ لأنه ينتهك ثلاثة مبادئ رئيسية للقانون الدولي".

وأشار إلى أن إسرائيل انتهكت الحظر المفروض على غزو الأراضي من خلال ضم مساحات كبيرة من الأراضي المحتلة، وانتهكت حق الفلسطينيين في تقرير المصير، وفرضت نظام التمييز العنصري والفصل العنصري.

وقال مساعد وزير الخارجية للأمم المتحدة ومنظماتها المتخصصة عمر عوض الله: "نريد أن نسمع كلمات جديدة من المحكمة"، وأضاف في إشارة إلى القضية المنفصلة التي رفعتها جنوب إفريقيا أمام المحكمة، والتي تتهم إسرائيل من خلالها بتنفيذ "إبادة جماعية " ضد الفلسطينيين، أنه "كان عليهم أن يأخذوا بعين الاعتبار كلمة إبادة جماعية في قضية جنوب أفريقيا. والآن عليهم أن يفكروا في الفصل العنصري".

وقال عوض الله: "إن الرأي الاستشاري للمحكمة سيمنحنا العديد من الأدوات، باستخدام أساليب وأدوات القانون الدولي السلمي، لمواجهة مخالفات الاحتلال".

ومن المرجح أن تستمر المحكمة لعدة أشهر قبل صدور الحكم، ورغم أن القرار ليس ملزما قانونيا، إلا أنه قد يكون له تأثير كبير في القانون الدولي والمعونات الدولية لإسرائيل والرأي العام.

وقال يوفال شاني، نائب رئيس الأبحاث في المعهد الإسرائيلي للديمقراطية، إن "القضية ستطرح أمام المحكمة سلسلة من الاتهامات والادعاءات والمظالم التي ربما ستكون غير مريحة ومحرجة لإسرائيل، نظرا للحرب والبيئة الدولية شديدة الاستقطاب بالفعل". ومن غير المقرر أن تتحدث إسرائيل خلال الجلسات، لكنها قد تقدم بيانا مكتوبا.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

محكمة العدل الدولية تُحدد يومي 8 و9 أبريل للنظر في الدعوى بين نيكاراغوا وألمانيا

إسرائيل ترد على محكمة العدل الدولية.. هل التزمت بقراراتها؟

شاهد: للمرة الثانية خلال شهرين.. إغلاق برج "إيفل" بسبب إضراب موظفيه