زواج على الطريقة اليونانية الجزء الثاني 'My Big Fat Greek Wedding'

زواج على الطريقة اليونانية الجزء الثاني 
 'My Big Fat Greek Wedding'
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

تولا تكتشف عدم ارتباط والديها بعقد قران رسمي فهل تنعكس الأدوار لتفرض بدورها زواج على الطريقة اليونانية؟

اعلان

الجزء الأول من الفيلم يعود للعام 2002، “ماي بيغ فات غريك ودينغ“، نفذ بميزانية لا تزيد عن، 5 مليون دولار، وسرعان ما تحول إلى أشهر فيلم مستقل، كوميديا عاطفية حققت ما يزيد عن369 مليون دولار على شباك التذاكر.

“ماي بيغ فات غريك ويدينغ” يستند الى فكرة نيا فاردالوس، التي تؤدي دور البطولة ورشحت للأوسكار عن أفضل سيناريو.
:” نيا فاردالوس تقول
أنا المسؤولة عن مرور كل هذه الفترة بين الجزء الأول والثاني، عند إطلاق الجزء الأول طلب مني مباشرة كتابة البقية، تولا كانت أم وأنا كنت أواجه صعوبة بالإنجاب..لحسن الحظ أني نجحت بذلك وها نحن أمام تجربة اليوم الأول في الحضانة، وكنت أبكي والأمهات من حولي يحاولن طمأنتي وصعقت عندما قالت لي إحداهن، “هيا بعد 13 عاماً، سيذهبون الى الثانوية العامة وسيبتعدون عنا”
عندها أيقنت أني أكرر تجربة أهلي، وأبالغ بحماية طفلتي، فراجعت نفسي ووجدت فكرة البقية”.”.

تولا وزوجها منشغلان بإيجاد جامعة لإبنتهما ، وسرعان ما يتعين عليهما مواجهة مشاكل زوجية من نوع آخر، تولا ما زالت تعمل في مطعم والديها وتكتشف أنهما لم يكونا يوماً مقترنان رسمياً. فهل سيعيد زواج آخر على الطريقة اليونانية اللحمة الى العائلة؟

يشارك في البطولة الى جانب نيا فاردالوس، كل من جون كوربت، ليني كازان، يان غوميز ،وايلينا كامبوريس.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

أول أوسكار في تاريخ أوكرانيا من نصيب وثائقي طويل عن الحرب في ماريوبول

تعرف على القائمة الكاملة للفائزين بجوائز أوسكار 2024: "أوبنهايمر" ينال نصيب الأسد ومفاجأة أفضل ممثلة

من الفائز بجائزة أسوأ فيلم وأسوأ إخراج وأسوأ سيناريو لهذا العام؟