المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وفاة الإعلامي المصري وائل الإبراشي متأثرا بمضاعفات كورونا

وفاة الإعلامي المصري وائل الإبراشي متأثرا بمضاعفات كورونا
بقلم:  يورونيوز

توفي الصحفي والإعلامي المصري وائل الإبراشي الأحد عن عمر ناهز 58 عاما بعد صراع طويل مع مضاعفات الإصابة بفيروس كورونا.

وغاب الإبراشي عن شاشة التلفزيون لأكثر من عام بعد إصابته بالفيروس ونقله إلى المستشفى الذي مكث فيه لمدة طويلة لم يعد بعدها إلى كامل صحته كما لم يعد إلى العمل ثانية.

ونعاه عدد كبير من الإعلاميين منهم يوسف الحسيني ورامي رضوان ولبنى عسل ومحمد مصطفى شردي ولميس الحديدي التي أعلنت قبل أيام قليلة إصابتها بالفيروس أيضا.

وكتبت لميس الحديدي على حسابها في تويتر "يا وائل.. مش كنا مستنيينك ترجع؟ يا وائل مش كنت بتقول بتحاول؟ يا وائل.. آه على الوجع يا رفيق الدرب. ربنا يرحمك".

viber

ولد الإبراشي عام 1963 في مدينة شربين بمحافظة الدقهلية وتخرج في كلية التجارة قبل أن يختار العمل بمجال الإعلام. بدأ مشواره في الصحافة بمؤسسة روز اليوسف وتنقل بين عدد من الصحف منها (صوت الأمة) و(الصباح) ثم لمع نجمه بمجال البرامج التلفزيونية خاصة مع قناة دريم التي قدم لها برامج (الحقيقة) و(العاشرة مساء) والتلفزيون المصري الذي قدم له برنامج (التاسعة).

المصادر الإضافية • رويترز