تعرف إلى ماركو سيبولات.. رافع أثقال ومؤسس أكبر نادٍ لألعاب القوة في الشرق الأوسط

تعرف إلى ماركو سيبولات.. رافع أثقال ومؤسس أكبر نادٍ لألعاب القوة في الشرق الأوسط
حقوق النشر  euronews   -   Credit: Dubai
بقلم:  Gorkem Sifael

ماركو سيبولاترافع أثقال ومؤسس مشارك لنادي ديزيرت باربل Desert Barbell في دبي، أكبر ناد لرفع الأثقال في الشرق الأوسط، التصنيف الذي يتحدد عادة بقياس عدد الرواد المسجلين والمتنافسين في النادي.

نشأ ماركو في جنوب إفريقيا، ولعب رياضات مختلفة. يتذكر بعض المشاهد من حياته: "أمي كانت في الواقع الشخص الرياضي في العائلة. في كل حدث سباحة كنت أشارك فيه، في كل مرة كان رأسي يخرج فيها من الماء، كانت تهلل لي ضمن الحشود".

بعد إنهاء دراسته في إدارة التمويل والاستثمار، بدأ ماركو العمل في مجال تنظيم الفعاليات وانتقل إلى دبي بطموح العيش والعمل في بيئة أكثر تنوعاً وتنافسية. يقول ماركو: "كنت شديد التركيز على مسيرتي المهنية، ولاحظت أن وزني بدأ يزيد، لم أكن نشيطاً كما أردت، وكان نظامي الغذائي فوضوياً، عند نقطة معينة قلت لنفسي أن هذا لا يمكن أن يستمر وأحتاج للتغيير".

بدأ ماركو الذهاب إلى صالة ألعاب الرياضية مع أحد زملائه الذي أخبره عن رفع الأثقال. عندما بدأ الاثنان ممارسة رفع الأثقال بأنفسهم، تعرفوا إلى باتريك هيدكفيست في صالة الألعاب الرياضية. يقول ماركو إن باتريك كان أول رافع أثقال محترف دولي يقابله، كان يلعب مع منتخب السويد وشارك في بطولة العالم.

بدأ باتريك بتدريب ماركو الذي وقع بعد ذلك في حب رفع الأثقال وتعلم المزيد عن تلك الرياضة. بدأ الاثنان الحديث عن جمع جميع رياضيي القوة في دبي تحت سقف واحد، وبعد زيارة ملهمة للنادي حيث اعتاد باتريك التدرب في السويد، عادا إلى دبي وافتتحا ديزيرت باربل.

يتنافس رياضيو رفع الأثقال في ثلاثة أنواع من الرفعات في تسلسل محدد؛ تمرين القرفصاء وتمرين ضغط ورفعة مميتة. بقيادة باتريك، يساعد سبعة مدربين في ديزيرت باربل أكثر من 120 عضواً في النادي على ممارسة أشكال مختلفة من تدريبات القوة بما في ذلك أشكال الرفعات الثلاثة. يقول باتريك: "الشيء المثير للاهتمام الذي تمكنا من القيام به هو نزع الطابع الدرامي عن لعب الحديد بالنسبة للأفراد الذين لم يكن لديهم فكرة عما كان عليه رفع الأثقال قبل بضع سنوات".

18 من هؤلاء الأعضاء سيمثلون الإمارات في البطولة الآسيوية لرفع الأثقال التي ستقام في دبي هذا العام، وماركو واحد منهم. يقول ليورونيوز: "عندما سألني رئيس لجنة رفع الأثقال إذا كنت أريد تمثيل الإمارات، قلت كيف يمكنني رفض ذلك؟ إنه امتياز وشرف".