المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو | 53 حريقاً مشتعلاً في الولايات المتحدة وسط موجة من الحرّ الخانق

euronews_icons_loading
في كاليفورنيا الأمريكية
في كاليفورنيا الأمريكية   -   حقوق النشر  Noah Berger/AP
بقلم:  يورونيوز

اندلعت حرائق غابات كبيرة في كاليفورنيا ومونتانا وأوكلاهوما وأوريغون وتكساس يوم الأحد، ليصل العدد الإجمالي للحرائق في جميع أنحاء الولايات المتحدة إلى 53، وفقاً لبيانات وكالة مكافحة الحرائق.

يشير تقرير صادر عن المركز الوطني للخدمات المشتركة لرجال الإطفاء (NIFC) يوم الأحد إلى أن الأسوأ ربما لم يأتِ بعد، مع "احتمال حدوث عواصف رعدية تليها موجة حر عبر النصف الشمالي من الغرب". 

والذي "يمكن أن يزيد من احتمالية حدوث نشاط حريق كبير" وفقًا للمركز. ويلاحظ المركز أن "الظروف الحارة والجافة مع قلة الأمطار ستستمر عبر السهول وتكساس والجنوب الشرقي والغرب الأوسط".

مستوى التهديد

وفي مونتانا وكاليفورنيا اللتين تعرضا لأربعة حرائق كبيرة أبقت السلطات على التحذيرات. كانت هناك أيضاً تحذيرات لأجزاء من ولاية أيداهو، حيث اشتعلت ثلاث حرائق كبيرة وأوريغون التي أبلغت عن حريق هائل واحد.

كانت هاواي أيضاً تحت تحذير علم أحمر حيث أعلن المسؤولون أن حريقاً هائلاً في جزيرة ماوي دمر أكثر من 150 هكتارا وأدى إلى إغلاق الطرق بالكامل في وقت متأخر من يوم الأحد، وفقاً لتقارير من وسائل إعلام محلية. 

أما في ولاية كاليفورنيا، فيعد حريق ماكيني (McKinney)، بالقرب من الحدود مع ولاية أوريغون هو أكبر حريق هائل في الولاية حتى الآن هذا العام. أعلن الحاكم غافن نيوسوم حالة الطوارئ استجابةً لذلك  ولا تزال أوامر الإجلاء سارية في مقاطعة سيسكيو.

أجبر الحريق آلاف الأهالي على الفرار هرباً من النيران التي دمرت منازل وأتت على مساحات جافة في الولاية بعدما أججتها رياح قوية وعواصف رعدية. ولا تزال كاليفورنيا التي تشهد جفافا قاسيا معرضة لخطر الحرائق لمدة أشهر.

من بين الحرائق التي اندلعت في مونتانا حريق إلمو فاير في مقاطعة ليك، الذي طال ما يقرب من 11 ألف شخص.

في ولاية أيداهو، دمر حريق الموس في غابة السلمون-تشاليس الوطنية التي أشعلت في 17 يوليو ما يقرب من 20 ألف هكتار وتم احتواؤها بنسبة 21 بالمئة، في إنسيويب.

أرقام

في أماكن أخرى من الولايات المتحدة ، تُظهر بيانات المركز الوطني وجود أربعة حرائق كبيرة في ولاية أريزونا وثلاثة أخرى في ولاية نيفادا. وأبلغت أوكلاهوما ونيو مكسيكو، اللتان شهدت سلسلة من حرائق الغابات المدمرة منذ أوائل الموسم، عن حريقين كبيرين.

ويكافح رجال الإطفاء في يوتا وتكساس ووايومنغ حريقاً كبيراً. وتوازياً مع ذلك، تواجه ألاسكا موسم حرائق غابات مدمر مع 27 حريقاً كبيراً مشتعلاً عبر أكثر من مليون دنم، وفقاً للمركز.

تصاعد موجة الحر

من المتوقع أن تتوسع موجة الحرارة شمال غرب المحيط الهادئ المميتة شرقاً هذا الأسبوع وتغطي الكثير من السهول والولاية الـ 48 السفلى. ويُظهر بحث علمي أن تغير المناخ الذي يسببه الإنسان هو عامل رئيسي في مخاطر حرائق الغابات.

viber

يقع جزء كبير من غرب الولايات المتحدة في قبضة الجفاف الناجم عن تغير المناخ  والذي يؤدي إلى تفاقم مخاطر الحريق، وفقاً لموقع أكسيوس.

المصادر الإضافية • موقع أكسيوس