المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي يدعون بإلحاح الى حل سياسي للازمة السورية.

Access to the comments محادثة
بقلم:  Charles Salame  مع اولاف برونز من مكتب يورونيوز في بروكسل
وزراء خارجية الاتحاد الاوروبي يدعون بإلحاح الى حل سياسي للازمة السورية.

الضربات الجوية الروسية، في صلب المناقشات خلال إجتماع في دوقية اللوكسمبورغ لوزراء خارجية الاتحاد الاوروبي، الذين عبروا عن القلق المتزايد من التدخل الروسي في سوريا، و دعوا بإلحاح الى حل سياسي للازمة السورية، على الرغم من التباين في المواقف إزاء المفاوضات المباشرة مع الرئيس بشار الأسد. فيديريكا موغيريني، مسؤولة العلاقات الخارجية في الاتحاد الاوروبي قالت بعد الاجتماع :“يمكننا كإتحاد اوروبي ان نتفاعل مباشرة مع روسيا لمعرفة ما إذا كان التحول السياسي يمكن أن يبدأ في سوريا مع ضمان جلوس الجميع حول طاولة
المفاوضات لتحديد العملية السياسية” . موقف الاتحاد الاوروبي تجاه الرئيس الأسد فيه بعض التباين، فبعض البلدان الاوروبية تؤيد اللجوء الى حوار مباشر مع الرئيس بشار الأسد و هو امر ترفضه بشدة كل من فرنسا و بريطانيا.