توافق على تخفيف حدة التوتر بين صربيا و كوسوفو

توافق على تخفيف حدة التوتر بين صربيا و كوسوفو
بقلم:  Charles Salame
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

التوتر الكلامي الذي ساد مؤخرا بين المسؤولين في كل من صربيا و كوسوفو تولت التخفيف من المفوضية الأوروبية بواسطة اجتماعات ترأستها في بروكسل فيديركا موغيريني رئيسة الخارجية الأوروبية و قد جمعت كبار المسؤ

اعلان

التوتر الكلامي الذي ساد مؤخرا بين المسؤولين في كل من صربيا و كوسوفو تولت التخفيف من المفوضية الأوروبية بواسطة اجتماعات ترأستها في بروكسل فيديركا موغيريني رئيسة الخارجية الأوروبية و
قد جمعت كبار المسؤولين الكوسوفيين و الصربيين: “نأمل ان تخف حدة التوتر الكلامي خلال الساعات و الايام المقبلة و ان نركز الجهود فيما بعد على معالجة المشاكل المطروحة على طاولة البحث”. الخارجية الأوروبية تعتبر أن تطبيع العلاقات بين الدولتين هو أمر أساسي في مسار رغبة الدولتين بالانضمام مستقبلا الى الاتحاد الأوروبي.
التوافق تم بين الصرب و الكوسوفيين على عدم اللجوء الى اية عمليات استفزازية كتلك التي تمثلت بالقطار الذي كتبت عليه شعارات وصفت بالعنصرية. كما طرحت امكانية هدم الحائط الفاصل بين الكوسوفيين و الصرب في ميتروفيتشا. الهدف الأكبر من المباحثات التي جرت في بروكسل هو ازالة الاحتقان و تجنيب منطقة البلقان حربا كالتي جرت في نهاية التسعينات و خلفت مئات الالاف من الضحايا و المهجرين.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

مستوى التلوث في بوخارست يتجاوز الحد الأقصى الذي حددته منظمة الصحة العالمية

وزير النقل الألماني يهدد: سأحظر القيادة في عطل آخر الأسبوع

رئيسا وزراء أيرلندا وإسبانيا يناقشان في دبلن الاعتراف بفلسطين