Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

محكمة بريطانية تقضي بتسليم "رسول" القذافي لساكروزي

محكمة بريطانية تقضي بتسليم "رسول" القذافي لساكروزي
Copyright 
بقلم:  Hassan Refaei
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

كان رجل الأعمال الفرنسي الجزائري ألكسندر الجوهري (60 عاما) استدعاه القضاء الفرنسي عدة مرات، وتم توقيفه في شهر كانون الثاني/يناير 2018 في مطار هيثرو بلندن قادما من جنيف، بموجب مذكرة توقيف أوروبية صدرت عن القضاء الفرنسي بتهم تتعلق بعمليات فساد واختلال أموال عامة.

اعلان

أمرت محكمة بريطانية اليوم الثلاثاء بتسليم رجل أعمال فرنسي يشتبه بأنه نقل أموالا من الزعيم الليبي الراحل معمّر القذافي لتمويل الحملة الانتخابية للرئيس الفرنسي الأسبق نيكولا ساركوزي في العام 2007.

وكان رجل الأعمال الفرنسي الجزائري ألكسندر الجوهري (60 عاما) استدعاه القضاء الفرنسي عدة مرات، وتم توقيفه في شهر كانون الثاني/يناير 2018 في مطار هيثرو بلندن قادما من جنيف، بموجب مذكرة توقيف أوروبية صدرت عن القضاء الفرنسي بتهم تتعلق بعمليات فساد واختلال أموال عامة.

وقالت القاضي فانيسا باريتسر في حكمها الصادر عن محكمة الصلح في ويستمينستر بلندن: "آمر بتسليم جوهري إلى فرنسا"، مضيفةً أن أسبوعاً  أمام الجوهري للطعن في القرار قبل تنفيذ حكم التسليم، ومن جهته، أعلن الجوهري على الفور أنه سيطعن بالحكم.

وتابعت القاضي كلامها بالقول: "أنا مقتنعة بعدم وجود أدلة أو بعدم كفاية الأدلة على أن السلطات الفرنسية قد تلاعبت أو استخدمت إجراءات من شأنها الإ ضرار بالجوهري على نحو غير عادل."

ويشار إلى أنه خلال ولاية ساركوزي، رافق الجوهري لأمين العام السابق لقصر الاليزيه كلود غيان في زيارات رسمية إلى ليبيا والجزائر. وفي طرابلس، نسج علاقات مع مدير مكتب القذافي بشير صالح الذي كان يشغل في الوقت ذاته منصب مدير الصندوق السيادي الليبي الذي كان الذراع الضاربة للقذافي في أفريقيا والعالم.

للمزيد في "يورونيوز":

المصادر الإضافية • رويترز

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

القضاء الفرنسي يرفض طعن ساركوزي على قرار محاكمته

مقربان من القذافي يؤكدان تحويل أموال إلى ساركوزي

ساركوزي تحت الرقابة القضائية بعد إتهامه رسميا بتلقي أموالا من القذافي