دفعة فرنسية جديدة من لقاحات كورونا ومعدات طبيّة إلى تونس

شحنات من اللقاحات تصل إلى ميناء رادس، تونس، قادمة من فرنسا، الخميس 22 تموز/يوليو 2021
شحنات من اللقاحات تصل إلى ميناء رادس، تونس، قادمة من فرنسا، الخميس 22 تموز/يوليو 2021 Copyright FETHI BELAID/AFP or licensors
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وصلت تونس دفعة جديدة بـ 500 ألف جرعة من اللقاحات ضدّ كوفيد-19، وفق ما أعلن عنه كاتب الدولة لدى وزير أوروبا والشؤون الخارجيّة الفرنسي المكلّف بالسياحة والفرنسيين بالخارج والفرنكوفونيّة، جون باتيست لوموان.

اعلان

وصلت تونس دفعة جديدة من 500 ألف جرعة من اللقاحات المضادة لكوفيد-19، آتية من فرنسا، وفق ما أعلنه مكتب وزير الدولة لشؤون الفرنكوفونيّة، جان-باتيست لوموين.

ومع هذه الدفعة الجديدة يرتفع عدد الجرعات الممنوحة من فرنسا إلى تونس ما يفوق المليون جرعة، فضلاً عن معدّات طبيّة وأكسيجن وصلت إلى البلاد الإفريقية أمس. 

وأوضح المسؤول الفرنسي أن الهبة الفرنسية شملت 324 ألف جرعة لقاح من لقاح أسترازينيكا قدمت في إطار مبادرة كوفاكس، و300 ألف جرعة لقاح من أسترازينيكا إضافية سُلّمت الأسبوع الجاري، سيضاف إليها 500 ألف جرعة لقاح من جونسون آند جونسون.

كما سلّم لوموين تونس ثلاثة خزانات من الأكسيجن المسال قدمتها شركة "إير ليكيد" وقامت بشحنها سفينة تابعة للبحرية الفرنسية ستتيح توفير الأكسيجن لنحو ثلاثة آلاف مريض.

وسيبلغ حجم المعدات التي تكون قد أرسلتها فرنسا إلى تونس بحلول نهاية الشهر الجاري 85 طناً و1500 متر مكعّب من المعدات الطبية وتجهيزات الوقاية الفردية.

كما قررت بلجيكا إرسال مساعدة طارئة إلى تونس، أمس الخميس، تتمثل في 150 ألف جرعة من لقاح أسترازينيكا وأدوية ومعدات طبية ووسائل للوقاية الفردية وأجهزة عناية مركزة لمعاضدة جهودها في مجابهة فيروس كورونا.

وعبرت وزارة الخارجية البلجيكية في بيانها عن تضامنها مع الشعب التونسي في مواجهة مرحلة صعبة من جائحة كورونا، مشيرة إلى قدرة هذه المساعدة على "تسريع حملة التلقيح التي ما تزال ضعيفة في تونس".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فيديو: هذا حال تونس..بين مطرقة انتشار الفيروس وسندان نقص الأكسجين

هل يجب على من تلقّى التطعيم ضد كوفيد-19 وضع كمامة الوجه؟

شاهد: وسط سخط أهالي الضحايا.. إحياء الذكرى السنوية الأولى لأسوأ حادث قطارات في تاريخ اليونان