بروكسل تدعم جهود الأمم المتحدة للوصول إلى حل "سياسي وواقعي" بشأن مصير الصحراء الغربية

جنود من جبهة بوليساريو يشاركون في تدريب عسكري بالقرب من مهيرس، الصحراء الغربية ، الأربعاء 13 أكتوبر 2021
جنود من جبهة بوليساريو يشاركون في تدريب عسكري بالقرب من مهيرس، الصحراء الغربية ، الأربعاء 13 أكتوبر 2021 Copyright (AP / Bernat Armangue
Copyright (AP / Bernat Armangue
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وأصدر مجلس الأمن الدولي, في أكتوبر/تشرين الأول 2021، قراره رقم 2602, الذي مدد بموجبه ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو), سنة كاملة، ودعا الى استئناف المفاوضات للوصول الى حل يضمن للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير.

اعلان

قالت المتحدثة باسم الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الأوروبي، نبيلة مصرالي ليورونيوز إن "الاتحاد الأوروبي يرحّب بأي تطور من شأنه تمتين العلاقات الثنائية بين دوله الأعضاء والمغرب".مضيفة "أن أي تطور من شأنه أن يعمل على التقارب بين مدريد والرباط، مثمر جدا حين يتعلق الأمر بترجمة مشاريع الشراكة الأوروبية المغربية على أرض الواقع" حسب قولها.

وجاء تصريح المتحدثة باسم الاتحاد الأوروبي في أعقاب تحول مفاجىء، في موقف إسبانيا من قضية الصحراء الغربية، حيث أعلنت مدريد الجمعة دعمها موقف الرباط علنًا وللمرة الأولى بشان ملف الصحراء الغربية التي تعتبرها المغرب "صحراء مغربية"، فيما كانت مدريد تتبنى دائمًا موقفًا حياديًا.

واعتبرت مدريد "مبادرة الحكم الذاتي المُقَدّمة في 2007 (من جانب المغرب) هي الأساس الأكثر جدية وواقعية وصدقية لحل هذا النزاع" بين الرباط وجبهة بوليساريو. وأصاب الفتور العلاقات بين إسبانيا والمغرب العام الماضي بعدما سمحت مدريد بدخول زعيم بحركة استقلال الصحراء الغربية لتلقي العلاج مستخدما وثائق جزائرية. ونتيجة لتغير موقف إسبانيا، سيعيد المغرب سفيرته إلى مدريد، بينما استدعت الجزائر، وهي شريك استراتيجي لإسبانيا باعتبارها المورد الرئيسي للغاز إليها، سفيرها للتشاور.

كما أوضحت نبيلة مصرالي، أن الاتحاد الأوروبي يجدّد على "تأكيد موقف الاتحاد الأوروبي من قضية الصحراء الغربية، بموجب الإعلان المشترك مع المغرب الصادر في يونيو/حزيران 2019". وأضافت المسؤولة الأوروبية "إن الاتحاد الأوروبي يؤكد مجددًا دعمه لجهود الأمين العام للأمم المتحدة لمواصلة العملية السياسية الهادفة إلى الوصول إلى حل سياسي وعادل وواقعي وعملي ودائم ومقبول لدى الأطراف بشأن الصحراء الغربية" معتبرة في الوقت نفسه " أن أي حلّ بشأن الصحراء الغربية يجب أن يقوم على أساس التسوية وفقا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة". وختمت بالقول "من المهم الحفاظ على استقرار المنطقة".

وأصدر مجلس الأمن الدولي, في أكتوبر/تشرين الأول 2021، قراره رقم 2602, الذي مدد بموجبه ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو), سنة كاملة، ودعا الى استئناف المفاوضات للوصول الى حل يضمن للشعب الصحراوي حقه في تقرير المصير.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

حظر دراجات الأجرة الهوائية والنارية وعربات التوك توك في بوجمبورا

الولايات المتحدة تجدد دعم المغرب في النزاع حول الصحراء الغربية

بتهمة استخدام شعارات نازية.. بدء محاكمة سياسي يميني في ألمانيا