المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يبحثون فرض عقوبات ضد موسكو والشراكة مع دول غرب البلقان

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
وزير الخارجية الفرنسي
وزير الخارجية الفرنسي   -   حقوق النشر  AP Photo

انطلق صباح اليوم الاثنين  16 أيار/مايو اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي  في بروكسل لمناقشة مجموعة من القضايا من بينها حزمة العقوبات السادسة ضد روسيا وتعزيز سبل الشراكة بين الاتحاد الأوروبي ودول غرب البلقان كما سيناقش الوزراء بعد ذلك زيارات الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية جوزيب بوريل إلى تشيلي وبنما، والدعم المالي لفلسطين، حسب بيان للاتحاد الأوروبي.

مناقشة حزمة عقوبات جديدة ضد روسيا

وفق البيان الصادر عن الاتحاد الاوروبي، يستعرض وزراء الخارجية في دول الاتحاد الأوروبي "آخر تطورات العدوان الروسي على أوكرانيا"، وسينضم إلى الاجتماع وزير خارجية أوكرانيا دميترو كوليبا ووزيرة خارجية كندا ميلاني جولي.

يحاول وزراء الخارجية الأوروبيون التحرك نحو فرض حظر تدريجي على واردات النفط من روسيا إلى دول الاتحاد الأوروبي، لكن القرار يواجه برفض شديد من جانب المجر. وجدير أن الاتحاد الأوروبي اقترح في وقت سابق استثناء المجر وسلوفاكيا وجمهورية التشيك من خطته الهادفة لحظر واردات النفط الروسي بنهاية العام الحالي.

كما من المتوقع أيضا مناقشة الوزراء لفرض حظر على خدمات شحن النفط الروسي، فقد أعلنت المفوضية الأوروبية  في وقت سابق أنه سيتم فرض حظر على نقل النفط الروسي بواسطة ناقلات الاتحاد الأوروبي.

وقبل اجتماع اليوم،  كتب الممثل الأعلى للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية جوزيب بوريل، تغريدة دعا فيها روسيا "إلى الوقف الفوري لحربها العدوانية وإنهاء حصارها وجميع الأنشطة الأخرى التي تزيد من إعاقة إنتاج وتصدير المواد الغذائية الأوكرانية".

تأسيس منظمة سياسية أوروبية جديدة

يناقش وزراء خارجية التكتل أيضا، فكرة تأسيس "منظمة سياسية أوروبية جديدة" وهي الطرح الذي دعا إليه في وقت سابق الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، حيث أعلن أن "هذه المنظمة الجديدة ستسمح بـ"استقبال كييف" خلال مفاوضاتها للانضمام إلى التكتل. وقال ماكرون حينها "حتى لو وافقنا غداً على ترشيح أوكرانيا للانضمام إلى اتحادنا الأوروبي.. فإننا جميعاً نعرف تماماً أن العملية التي ستسمح لأوكرانيا بالانضمام إلى الاتحاد ستطلب سنوات، لا بل في الحقيقة، بدون شك عدة عقود. هذه هي الحقيقة".

دول غرب البلقان

 مسألة شراكة التكتل دول غرب البلقان ستكون هي الأخرى من بين الأولويات التي يناقشها اجتماع اليوم في بروكسل، يتعلق الأمر وفق بيان الاتحاد الأوروبي ببحث تطوير العلاقات مع دول غرب البلقان. وجاء في اليبان الآنف الذكر " يتمتع الاتحاد الأوروبي بعلاقات وثيقة مع شركاء غرب البلقان، بهدف تأمين مجتمعات ديمقراطية مستقرة ومزدهرة وتعمل بشكل جيد على مسار ثابت " مضيفا "يهدف التعاون بين الاتحاد الأوروبي ودول غرب البلقان إلى انتهاج سياسة اقتصادية فعالة فضلا عن الاعتماد على سياسة ناجعة تلتزم بأعلى معايير الالتزام بسيادة القانون  تعزيز حرية الإعلام".  وفي نيسان/أبريل، دعا المستشار الألماني أولاف شولتس إلى تسريع مسيرة انضمام دول غرب البلقان إلى الاتحاد الأوروبي المعطّلة منذ سنوات، مشيراً إلى "حقبة جديدة" في سياق الغزو الروسي لأوكرانيا.