المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الدولار يتراجع بعد صدور بيانات التضخم الأمريكية

الدولار يتراجع بعد صدور بيانات التضخم الأمريكية
الدولار يتراجع بعد صدور بيانات التضخم الأمريكية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

(رويترز) – تراجع مؤشر الدولار يوم الجمعة بعد صدور بيانات أظهرت ارتفاع أسعار المستهلكين في الولايات المتحدة بما يتفق إلى حد كبير مع التوقعات في نوفمبر تشرين الثاني، بينما راهن المستثمرون، الذين كانوا يخشون قراءة أعلى للتضخم، على أن الرقم الفعلي لن يغير وتيرة رفع أسعار الفائدة.

وقالت وزارة العمل الأمريكية يوم الجمعة إن مؤشر أسعار المستهلكين ارتفع 0.8 بالمئة الشهر الماضي بعد صعوده 0.9 بالمئة في أكتوبر تشرين الأول. وفي اثني عشر شهرا حتى نوفمبر تشرين الثاني، تسارع مؤشر أسعار المستهلكين بنسبة 6.8 بالمئة في أكبر صعود على أساس سنوي منذ يونيو حزيران 1982 بعد ارتفاع بنسبة 6.2 بالمئة في أكتوبر تشرين الأول.

كان خبراء استطلعت رويترز آراءهم توقعوا أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلكين 0.7 بالمئة.

وكان المستثمرون يترقبون قراءة أعلى من المتوقع للتضخم واحتمال أن تدفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) للتلميح إلى تسريع وتيرة رفع الفائدة بعد اجتماع لجنة السوق المفتوحة بالمجلس الذي ينتهي يوم الأربعاء.

وتراجع مؤشر الدولار بعد صدور بيانات التضخم، وواصل الهبوط في تعاملات متقلبة. وفي أحدث تعاملات جرى تداول المؤشر منخفضا 0.12 بالمئة عند 96.09 .

وهبط الدولار 0.02 بالمئة مقابل الين.

وارتفع الجنيه الاسترليني مع هبوط العملة الأمريكية بعد بيانات التضخم. وجرى تداول الاسترليني في أحدث تعاملات مرتفعا 0.28 بالمئة إلى 1.3257 دولار.

وزاد اليورو في أحدث معاملات 0.17 بالمئة إلى 1.1312 دولار.