وول ستريت تغلق على تراجع في ختام شهر سجلت فيه مكاسب كبيرة

انخفاض وول ستريت لليوم الرابع على التوالي وسط مخاوف بشأن رفع سعر الفائدة
انخفاض وول ستريت لليوم الرابع على التوالي وسط مخاوف بشأن رفع سعر الفائدة Copyright Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

نيويورك (رويترز) - تراجعت الأسهم الأمريكية يوم الاثنين في ختام شهر سجلت فيه مكاسب كبيرة، مع تحول تركيز المستثمرين إلى اجتماع السياسة النقدية لمجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) هذا الأسبوع.

ومن المتوقع على نطاق واسع أن يرفع البنك المركزي أسعار الفائدة 75 نقطة أساس يوم الأربعاء في ختام اجتماع السياسة الذي يستمر يومين، لكن المستثمرين سيبحثون عن أي إشارات بشأن احتمال أن يفكر البنك في خفض وتيرة في رفع أسعار الفائدة في المستقبل.

وأدت الآمال في أن يتراجع البنك المركزي عن سياسة رفع أسعار الفائدة بشدة إلى ارتفاع الأسهم في الأسابيع القليلة الماضية.

فقد حقق المؤشر ستاندرد اند بورز 500 مكاسب تسعة في المئة تقريبا خلال الأسبوعين الماضيين. وسجل المؤشر داو جونز أكبر مكاسب شهرية بالنسبة المئوية له منذ عقود وأكبر ارتفاع بالنسبة المئوية في شهر أكتوبر تشرين الثاني منذ عام 1900 على الأقل.

وبحسب البيانات الأولية، فقد ستاندرد اند بورز 28.55 نقطة أو 0.73 في المئة ليغلق عند 3872.51 نقطة، فيما خسر ناسداك المجمع 112.37 نقطة أو 1.03 في المئة إلى 10990.08، وتراجع داو جونز الصناعي 121.30 نقطة أو 0.37 في المئة إلى 32740.50 نقطة.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الخيال يصبح حقيقة.. سيارة "ألِف" الطائرة قريبًا في الأسواق بسعر 300 ألف دولار

إذا ابتل الآيفون فلا تضعه في الأرز... لماذا؟ هذا ما نصحت به شركة أبل

لمكافحة الاحتيال والتضليل.. هيئة الاتصالات الفدرالية الأمريكية تجرّم مكالمات الذكاء الاصطناعي