Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

إيلون ماسك يعلّق على الموضوع.. انقطاع خدمة تويتر يؤثر في آلاف المستخدمين

شعار تويتر الموجود على مبنى الشركة في سان فرنسيسكو الأمريكية
شعار تويتر الموجود على مبنى الشركة في سان فرنسيسكو الأمريكية Copyright CONSTANZA HEVIA/AFP or licensors
Copyright CONSTANZA HEVIA/AFP or licensors
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

تأتي هذه المشكلة التقنية في وقت حساس لتويتر المنصة التي تشهد اضطراباً منذ استحواذ إيلون ماسك عليها مقابل 44 مليار دولار في نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

اعلان

شهد موقع تويتر انقطاعاً كبيراً يوم الأربعاء، مما حال دون وصول عشرات الآلاف من المستخدمين على مستوى العالم إلى منصة التواصل الاجتماعي الشهيرة، أو استخدام ميزاتها الرئيسية.

وأفاد موقع داون ديتكتور الذي يتتبع حالات انقطاع الإنترنت عبر مجموعة مصادر منها تقارير المستخدمين، بأن أكثر من عشرة آلاف مستخدم من الولايات المتحدة ونحو 2500 من اليابان وقرابة 2500 من بريطانيا تأثروا بذلك الانقطاع في ذروته.

وذكر الموقع أن التقارير عن انقطاع الخدمة على موقع تويتر تراجعت بشدة بحلول مساء الأربعاء. من جهته، قال موقع "نتبلوكس" (NetBlocks) لرصد حركة الشبكة: إن هذه أعطال دولية "ولا تتعلق باضطرابات أو عمليات تنقية للإنترنت على أي مستوى وطني".

ولم يرد موقع تويتر بعد على طلب للتعليق. وتُظهر صفحة الحالة الخاصة بشبكة التواصل الاجتماعي أن جميع الأنظمة تعمل.

وأثناء انقطاع الخدمة، لم يتمكن بعض المستخدمين من تسجيل الدخول إلى حساباتهم على تويتر، عبر أجهزة الكمبيوتر المكتبية أو المحمولة. وأثرت المشكلة أيضاً في  تطبيق تويتر على الهاتف المحمول والميزات، بما في ذلك الإشعارات.

وفي بعض محاولات تسجيل الدخول إلى تويتر، ظهرت رسالة تقول: "حدث خطأ ما، ولكن لا تقلق، هذا ليس خطأك. فلنحاول مرة أخرى". غير أن الرئيس التنفيذي لشركة تويتر إيلون ماسك غرد قائلاً إنه لا يزال قادراً على استخدام الخدمة.

وكتب ماسك رداً على مستخدم سأل عما إذا كان تويتر معطلاً قائلاً: "يعمل من أجلي".

وتأتي هذه المشكلة التقنية في وقت حساس لتويتر المنصة التي تشهد اضطراباً، منذ استحواذ إيلون ماسك عليها مقابل 44 مليار دولار في نهاية أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

واستقال المئات من موظفي تويتر في نوفمبر/ تشرين الثاني، وفق بعض التقديرات، ومن بينهم مهندسون مسؤولون عن إصلاح الأخطاء ومنع انقطاع الخدمة.

كما تضررت شركات تكنولوجيا كبيرة أخرى من انقطاع الخدمة هذا العام. ففي يوليو/ تموز، أدى انقطاع الخدمة لمدة 19 ساعة تقريباً في شركة روجرز تيليكوميونيكيشنز، أكبر شركة اتصالات في كندا، إلى إغلاق البنوك والنقل ودخول الملايين على المواقع الحكومية.

المصادر الإضافية • رويترز، أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تبرئة إيلون ماسك من المسؤولية عن خسائر مستثمرين في تسلا

بدء محاكمة إيلون ماسك بتهمة الاحتيال

تمهيداً لتخفيف الأزمة.. صرب كوسوفو يبدأون تفكيك حواجزهم عند الحدود