المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تعرف على تاكيشيتا... الشارع النابض بموضة أزياء "هاريجوكو" الشهيرة في طوكيو

euronews_icons_loading
تعرف على تاكيشيتا... الشارع النابض بموضة أزياء "هاريجوكو" الشهيرة في طوكيو
حقوق النشر  euronews
حجم النص Aa Aa

تشتهر منطقة هاراجوكو في العاصمة اليابانية طوكيو بأزياء الشوارع الخاصة بالمراهقين، كما يوجد أيضا الكثير المعروضات المتنوعة للمهتمين بالثقافة والتاريخ.

في قلب هاراجوكو يمتد شارع تاكيشيتا على طول 350 مترًا من محلات الأزياء الملونة والمطاعم. ويضج الشارع بالمارين المرتدين لملابس ملونة في موضة تحمل اسم المنطقة "هاراجوكو".

تقول الفرنسية ماتيلد باكر وهي مصممة أزياء تعمل في المنطقة "بالنسبة لي هاراجوكو هو أسلوب حياة تبنيته منذ أكثر من 10 سنوات... هناك مجتمع حول حركة الموضة هذه، نلتقي ببعضنا البعض، نتبادل الآراء، وننشئ صداقات أيضًا".

وتضيف كان هاراجوكو موجودًا منذ فترة طويلة الآن، هناك أيضًا طراز -آخر اسمه- ديكورا ملون للغاية مع الكثير من الملحقات.. هناك من يمزج من الأزياء اليابانية التقليدية مع الكيمونو مثلي اليوم".

يورونيوز
ماتيلد باكر مصممة أزياءيورونيوز

يقول مالك متجر الأزياء ريما دوا "أسس والدي هذا المتجر عام 1980، جاء الكثير من الشباب إلى هنا وصنعوا العديد من الثقافات الآن لدينا ثقافة "كاوي" الخلفية هي أننا مزجنا العديد من الثقافات من بلدان أخرى إذا كنت تشعر بأنه لطيف وجميل فهو "كاوي".

قد تكون روح هاراجوكو ناتجة عن الصدام بين الثقافتين اليابانية والغربية في بعد الحرب العالمية الثانية.

وبدأت القصة من متجر ألعاب اسمه أوموتساندو والذي كان يبيع سلعا جديدة للعائلات الأمريكية المتمركزة في مكان قريب في حديقة يويوجي بعد الحرب مباشرة ... مما أدى إلى ذيع صيت المنطقة كمرجع لصيحات الموضة.

حديقة يويوجي...

يقول المؤرخ المحلي تسويوشي يامادا إن حديقة يويوجي كانت محلا للعديد من الاستخدامات منذ الأربعينيات "أراد الجيش الأمريكي جعل حديقة يويوجي مكانا لإقامة الضباط مع عائلاتهم و حولوه إلى مجمع يسمى "واشنطن هاييتس".

ثم "خلال الألعاب الأولمبية في 1964 كان القرية الأولمبية التي رحبت بالعديد من الرياضيين" وافتتحت يويوجي كحديقة للجمهور عام 1967.

تعد حديقة يويوجي اليوم واحدة من أكثر الحدائق شعبية في طوكيو التي تحتضن ضريح ميجي جينغو الذي يزوره قرابة 10 ملايين شخص سنويا.

يورونيوز
مدخل ضريح ميجي جينغو في طوكيويورونيوز

انشأ الضريح عام 1920 لأرواح الإمبراطور ميجي والإمبراطورة شوكين ودمر خلال الحرب العالمية الثانية بسبب غارات جوية ولكن أعيد بناؤه في الخمسينيات.

يفسح جو "ميجي جينغو" المهيب المجال للتجارب الروحية حيث يعد مكانا مقدسا لممارسة طقوس ومراسم دينية.

كما يوجد بالضريح بئر عمره 400 عام. تقول الأسطورة أنه حفر من قبل أمراء الحرب الإقطاعيين و أنه يجلب الحظ.

كما يزخر المزار الذي يتوسط الغابات داخل طوكيو بمتحف صممه المهندس المعماري النجم كينجو كوما، وافتتح عام 2019 للاحتفال بالذكرى المئوية للضريح.

يورونيوز
متحف ميجي جينغو في حديقة يويوجي في طوكيويورونيوز

بعيدا عن صخب شوارع هاراجوكو يعد مزار "ميجي جينغو" ملاذا هادئا للزوار للاستمتاع داخل مساحة تبلغ 70 هكتارا من الغابات في قلب طوكيو.