فيديو

euronews_icons_loading
طابور المعزين على امتداد الضفة الجنوبية لنهر تيمس في لندن.

بدون تعليق: عشرات الآلاف يلقون نظرة أخيرة على نعش الملكة إليزابيث الثانية

وعد المسؤولون البريطانيون الخميس بإقامة "تكريم يليق" بالملكة إليزابيث الثانية خلال مراسم الجنازة الأسبوع المقبل، وكشفوا عن تفاصيل اليوم التاريخي الذي سينتهي بدفنها في مراسم مغلقة في قصر ويندسور. وستُكرم الملكة التي توفيت قبل أسبوع عن 96 عاما وتولت العرش طوال أكثر من 70 عاما، في جنازة رسمية صباح الإثنين في كنيسة ويستمنستر.

وانتظر المواطنون، وبعضهم طوال الليل، في طوابير طويلة لإلقاء نظرة أخيرة على نعش الملكة التي أحبوها. وبلغ عددهم في اليوم الأول من تسجية النعش عشرات الآلآف الأشخاص.

يتوقع أن يحتشد أكثر من 2000 شخص في الكنيسة التاريخية بوسط لندن، لحضور مراسم صلاة تقام الاثنين الساعة 10:00 ت غ، وتكرس لحياتها وفترة عهدها القياسية. في تلك الأثناء تتواصل طوابير الانتظار أمام القاعة الكبيرة التي تضم نعش الملكة منذ بعد ظهر الأربعاء.

viber

في الساعات الأولى من بعد ظهر الخميس كان طابور الانتظار بطول 6,4 كلم على امتداد الضفة الجنوبية لنهر تيمز. ويتوقع أن يستمر الانتظار لساعات عدة.