عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بريطانيا تحتفل بالذكري السبعين للانتصار على النازية

Access to the comments محادثة
بريطانيا تحتفل بالذكري السبعين للانتصار على النازية
حجم النص Aa Aa

الاحتفالات بالذكرى السبعين لنهاية الحرب العالمية الثانية وسقوط النازية وحّدت الطبقة السياسية في بريطانيا ووضعت الاختلافات، والانقسامات السياسية جانبا. ديفيد كاميرون زعيم المحافظين بالإضافة إلى زعيمي حزب العمال وحزب الديمقراطيين الأحرار المستقيلين إيد ميليباند ونيك كليغ أحيوا المناسبة في إطار الوحدة الوطنية. بريطانيا وكغيرها من الدول الأوربية أحيت هذه الذكرى التي تمثل نقطة تحول تاريخية في جميع أنحاء المملكة.

عدد من الزعماء السياسيين والعسكريين وقفوا دقيقتي صمت أمام ما يعرف بالقبر الأجوف، وهو نصب تذكاري اقيم تكريما لضحايا الحرب العالمية الثانية. وككل عام استمع المشاركون في هذه الاحتفالات إلى مقتطف من النص الذي ألقاه رئيس الوزراء الأسبق ونستون تشرشل، والذي أعلن من خلاله نهاية الحرب مع ألمانيا.

وبعد انتهاء مراسم الاحتفال بالنصر، نظم قدماء المحاربين وأفراد القوات المسلحة البريطانية استعراضا أمام مقر الحكومة مرورا بشرفة وزارة الخزانة التي ألقى منها تشرشل خطابه التاريخي.