نكورونزيزا يؤكد استعداده العفو على مدبري الانقلاب

نكورونزيزا يؤكد استعداده العفو على مدبري الانقلاب
Copyright 
بقلم:  Adel Dellal
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

اندلعت معارك عنيفة بين قوات متنافسة في الجيش البوروندي للسيطرة على العاصمة غداة انقلاب بقيادة الرئيس السابق لجهاز الاستخبارات للاطاحة بالرئيس بيار نكورونزيزا. وتركزت المعارك حول مجمع الاذاعة والتلفزيو

اعلان

إلى سيطرة أي طرف تخضع العاصمة البوروندية بوجومبورا؟ ففي الوقت الذي أكد فيه قادة الانقلاب في البلاد سيطرتهم على معظم أنحاء العاصمة غداة اعلان الجنرال غودفروا نيومبار، البارز في الجيش إقالته للرئيس بيار نكورونزيزا، قالت أطراف في أركان القوات المسلحة بأنّ محاولة الانقلاب فشلت.

ميدانيا توقف اطلاق النار بالأسلحة الثقيلة في العاصمة البوروندية وضواحيها، إلاّ أنّ الوضع لا يزال هشا للغاية حيث بدت الشوارع خالية من المارة وساد هدوء نسبي تقطعه أصوات الرصاص بين الحين والآخر. الرئيس بيار نكورونزيزا نشر بيانا عبر الإذاعة الوطنية أكد من خلاله استعداده العفو عن مدبري الانقلاب. الرئيس البوروندي أطلق في وقت سابق تغريدة من حسابه دعا فيها المواطنين إلى التزام الهدوء في مواجهة الفوضى، مؤكدا وأنّ الوضع تحت السيطرة. > Je demande à tous les burundais de garder le calme face à l'imposture. La situation est sous contrôle et l'ordre constitutionnel sauvegardé.

— Pierre Nkurunziza (@PierreNkurunziz) Mayo 14, 2015

وقتل ما يزيد عن عشرين شخصا وجرح العشرات منذ أواخر نيسان-أبريل في المظاهرات المناهضة لترشح الرئيس المنتهية ولايته بيار نوكورونزيزا لعهدة ثالثة في السادس والعشرين حزيران-يونيو المقبل.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

غموض في بوروندي وفرحة شرائح من المواطنين في شوارع بوجومبورا

الكاميرون: انفصاليون يخطفون أكثر من 30 امرأة

الفيضانات في تنزانيا تخلف 58 قتيلا وسط تحذيرات من استمرار هطول الأمطار الغزيرة