عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

العلماء يستخدمون طاقة هائلة لتسريع ما يعرف بالهادرون العظيم

محادثة
euronews_icons_loading
العلماء يستخدمون طاقة هائلة لتسريع ما يعرف بالهادرون العظيم
حجم النص Aa Aa

نجح الباحثون وعلماء الفيزياء الاربعاء في مركز بحوث الفيزياء بالمنظمة الاوروبية للابحاث النووية في سويسرا في استئناف التصادم الكبير لما يعرف بالهادرون العظيم، العلماء نجحوا ولاول مرة في تسريع التصادم بين حزمتي جسيمات البروتونات الى سرعة غير مسبوقة وصلت الى ثلاثة عشر تيرا إلكترون فولت (تي إي في) وهي وحدة قياس الطاقة، وهو من يسمح لهم في التحقيق في بعض من الامور الغامضة الكبيرة للارض وكيف تعمل الجاذبية
“هذا يعني اننا نستطيع ان نصل الى طاقة عالية لانتاج الجسيمات وتقصير المسافات اكبر مما كنا نستطيعه سابقا، حققنا خطوة الى الامام فيما يتعلق بالفيزياء الجديدة”. عملية التصادم جرت بين جسيمات بروتونات تسيران في اتجاهين متقابلين وفي مسار بيضاوي داخل نفق طول محيطه وصل الى سبعة وعشرين كليومترا، وبطاقة هائلة وسرعة تقترب من سرعة الضوء.