لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

آمال أردوغان تصطدم بواقع نتائج الانتخابات

 محادثة
آمال أردوغان تصطدم بواقع نتائج الانتخابات
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

رغم حصوله على نسبة أربعين بالمائة من أصوات الناخبين إلا أن حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا لم يتمكن من الفوز بالاغلبية المطلقة في الانتخابات البرلمانية التي جرت الأحد.

النتيجة جاءت مخبية لآمال رئيس البلاد رجب طيب ردوغان الذي كان يسعى عبر هذه الانتخبات البرلمانية للقيام بتغييرات جذيرية في النظام السياسي في البلاد.

وحتى الساعة لم يلقي أردوغان خطابا حول نتائج الانتخابات، إلا أنه دعا الأحزاب السياسية التركية للتصرف بمسؤولية للحفاظ على إستقرار البلاد.

حزب الشعب الجمهوري، الذي يترأسه كمال قليجدار اوغلو، وهو من اليسار الوسط وابرز الاحزاب المعارضة للحكم، على 25.01% ما سمح له بان يفوز بـ 132 مقعداً أوغلو قال أمام حشد من أنصاره:
“لقد انهينا عبر الوسائل الديمقراطية مرحلة كانت ثقيلة لقد فازت الديمقراطية لقد فازت تركيا”.

نتيجة حزب الشعوب الديمقراطي الموالي للاكراد، برئاسة صلاح الدين دميرطاش، جاءت على عكس ما كان يراهن عليه اردوغان، إذ نال 13.06% من الأصوات.

وفور إعلان النتائج عمت الاحتفالات في المدن ذات الاغلبية الكردية حيث تمكن ولأول مرة في تاريخ الجمهورية التركية الحديثة، حزب كردي من الدخول إلى البرلمان والفوز ب79 مقعدا.