المفاوضون الإيرانيون العائدون من فيينا واثقون بتنفيذ الاتفاق النووي

المفاوضون الإيرانيون العائدون من فيينا واثقون بتنفيذ الاتفاق النووي
بقلم:  Adel Dellal
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

المفاوضون الإيرانيون العائدون إلى طهران بعد توصلهم في فيينا إلى اتفاق تاريخي مع القوى الكبرى واثقون بأنّ جميع الأطراف سينفذون هذا الاتفاق الذي نددت

المفاوضون الإيرانيون العائدون إلى طهران بعد توصلهم في فيينا إلى اتفاق تاريخي مع القوى الكبرى واثقون بأنّ جميع الأطراف سينفذون هذا الاتفاق الذي نددت به إسرائيل ومعارضو الرئيس الأميركي باراك أوباما. وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الذي ترأس الوفد الإيراني في فيينا أكّد عند وصوله بأنّ طهران سنتخذ الاجراءات اللازمة والقوى الكبرى ستقوم بالأمر نفسه.
الاتفاق الذي أجمعت الصحافة الإيرانية على اختلاف توجهاتها على الاشادة به، سيجعل قدرة ايران على صنع قنبلة نووية أمرا مستحيلا لكنه يضمن لها حق تطوير الطاقة النووية المدنية.

اعلان

“اليوم انتهت المفاوضات والأسبوع المقبل سيقوم مجلس الأمن بالموافقة على القرار الذي يقضي ولأول مرة في تاريخ المجلس بالاعتراف لبلد نامٍ رسميا بتخصيب الطاقة النووية “، قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف.

الايرانيون عبروا فور التوصل إلى اتفاق بين بلادهم والقوى الست الكبرى عن سرورهم في شوارع طهران. وتترقب طهران في الأشهر المقبلة وصول العديد من المسؤولين السياسيين، ورجال الأعمال الذين تجذبهم ثروات هذا البلد الذي يبلغ عدد سكانه ثمانية وسبعون مليون نسمة، وخصوصا الغاز والنفط.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

آلاف الإيرانيين يتظاهرون احتفالا باتفاق فيينا

الايرانيون في لندن يعربون عن فرحتهم بالاتفاق النووي

الاتفاق النووي التاريخي .. خطوة نحو تعزيز الأمن الدولي؟