فوز الحزب الليبيرالي بقيادة جُوسْتِينْ تْرِيدُو بالانتخابات التشريعية في كندا

فوز الحزب الليبيرالي بقيادة جُوسْتِينْ تْرِيدُو بالانتخابات التشريعية في كندا
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

الحزب الليبيرالي الكندي بقيادة جوستين تْريدو يفوز، حسب النتائج الأولية والاستطلاعات، بالانتخابات التشريعية التي نُظِّمتْ أمس الاثنين في كندا بالأغلبية التي قد تكونُ مُطلَقة.

اعلان

الحزب الليبيرالي الكندي بقيادة جوستين تْريدو يفوز، حسب النتائج الأولية والاستطلاعات، بالانتخابات التشريعية التي نُظِّمتْ أمس الاثنين في كندا بالأغلبية التي قد تكونُ مُطلقة مُفاجأً خصومه في اليمين الوسطي الحاكم منذ عشرة أعوام والذي يقوده ستيفن هاربر رئيس الوزراء المنتهية ولايته.

جوستين تريدو قال مبتهجا بالفوز الكاسح أمام أنصاره:

“الكنديون في مختلف جهات هذا البلد العظيم وجهوا الليلةَ رسالة واضحة، وهي أن الوقت قد حان، يا أصدقائي، للتغيير في هذا البلد، للتغيير الحقيقي”.

وإذا كان اليمين الوسطي قد تراجع أمام الصعود الكاسح لليبيراليين فإن زعيمه ستيفن هاربر قد نجح في حفظ ماء الوجه بالاحتفاظ بمقعده في البرلمان المقبل.

جوستين تْرِيدُو البالغ من العمر ثلاثة وأربعين عاما، وهو نجل رئيس الوزراء الأسبق بيير إلْيوت تْريدو، سيدخل التاريخ السياسي لكندا كثاني أصغر رئيس وزراء في البلاد، وهو يقتحم رئاسة حكومة بلاده بعد عامين فقط من اعتلائه سُدَّة قيادة الحزب الليبيرالي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: حطام سفينة غامضة يطفو في ساحل جزيرة نيوفاوندلاند الكندية

عطل فني يصيب طائرة متجهة من أمستردام إلى ديترويت والركاب يقضون 20 ساعة في قاعدة مهجورة

شاهد: مظاهرة أمام البرلمان الكندي دعماً لإسرائيل