Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

المحقِّقة في اغتصاب الأطفال في بريطانيا تتوعَّد الجُناة: "لن أستثني أحدا..."!

المحقِّقة في اغتصاب الأطفال في بريطانيا تتوعَّد الجُناة: "لن أستثني أحدا..."!
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بريطانيا تقرر إجراء تحقيق واسع في قضايا الاعتداء الجنسي على آلاف الأطفال مُكلِّفةً بهذه المهمة الحسَّاسة القاضية لُوِيلْ غودارْ التي سارعت إلى التنبيه بأنها لن تستثني أحدا مهما علتْ مرتبته الاجتماعية

اعلان

بريطانيا تقرر إجراء تحقيق واسع في قضايا الاعتداء الجنسي على آلاف الأطفال مُكلِّفةً بهذه المهمة الحسَّاسة فريقا من المتخصصين تشرف عليهم القاضية لُوِيلْ غودارْ التي سارعت إلى التنبيه بأنها لن تستثني أحدا مهما علتْ مرتبته الاجتماعية أو السياسية، بما في ذلك داخل الهيئة التشريعية والمؤسسات الأمنية وفي الكنيستيْن الكاثوليكية والأنجليكانية.

وقالت القاضية:

“الاعتداءات الجنسية على الأطفال داخل الكنيسة الرومانية الكاثوليكية أصبحت تشكل موضوع انشغال وطني ودولي منذ عدة أعوام. سوف نجري أيضا تحقيقات بشأن الاعتداءات الجنسية في أوساط عقائد روحية أخرى سوف تقود إلى مزيد من التحقيقات التي تستغرق وقتا”.

التقديرات تقول إن هذه المهمة قد تحتاج إلى خمسة أعوام على الأقل وإلى ثمانية عشر مليون جنيه بريطاني، وهي تهدد بفضح شخصيات عالية في البلاد وفي جميع المستويات، بما فيها الدينية والسياسية والثقافية.

هذه المهمة التي كلفت بها القاضية لويل غودار تأتي في أعقاب اكتشاف قضايا اغتصاب أطفال عديدة خلال الاعوام الأخيرة تعود بعضها إلى السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي. ولعل من بين أشهرها قضية النجم التلفزيوني البريطاني جيم سافي الذي يُنسَب له الاعتداء جنسيات على مئات الأطفال على مدى عقود.

ويعتقد خبراء أن بين عاميْ ألفين واثني عشر وألفين وأربعة عشر وقعتْ مئات آلاف حالات اغتصاب الأطفال في بريطانيا.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

نجاح أول رحلة تحليق بالبدلة المجنّحة في العالم عبر جسر لندن

محكمة بريطانية تفرج بكفالة عن 3 اشخاص اتهموا بمساعدة استخبارات هونغ كونغ

بريطانيا تتهم 3 أشخاص بمساعدة أجهزة استخبارات هونغ كونغ