استطلاعات الرأي تظهر تقدما كبيرا لليمين المتطرف في الجولة الأولى من انتخابات المناطق بفرنسا

استطلاعات الرأي تظهر تقدما كبيرا لليمين المتطرف في الجولة الأولى من انتخابات المناطق بفرنسا
Copyright 
بقلم:  محمد إلهامي
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

حزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف يتصدر الجولة الأولى من انتخابات المناطق في فرنسا بعد حصوله على نسبة أصوات قياسية تقارب ال30% حسب استطلاعات الرأي

اعلان

حزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف يتصدر الجولة الأولى من انتخابات المناطق في فرنسا بعد حصوله على نسبة أصوات قياسية تقارب ال30% حسب استطلاعات الرأي.

الاستطلاعات اظهرت تقدم الحزب المناهض للاتحاد الأوروبي وللهجرة في ست مناطق من إجمالي 13.

La carte de France des listes arrivées en tête aux #régionales2015https://t.co/O10xJUNjklpic.twitter.com/CqyZfF4zVr

— Les Décodeurs (@decodeurs) December 6, 2015

زعمية الحزب مارين لوين وابنة شقيقتها ماريون مارشيل لوبن تصدرتا بفارق كبير الانتخابات في منطقتين بشمال وجنوب البلاد.

42% ! Merci ! pic.twitter.com/gbHKWidonJ

— Marion Le Pen (@Marion_M_Le_Pen) December 6, 2015

“Le mouvement national est désormais sans conteste le premier parti de France.” #régionales2015

— Marine Le Pen (@MLP_officiel) December 6, 2015

زعيمة حزب الجبهة الوطنية مارين لوبن:
“التصويت أكد ما تنبأت به بالفعل الانتخابات السابقة رغم رفض المراقبين الرسميين الإقرار بهذا الأمر. إن حزب الجبهة الوطنية بدون شك هو الحزب الأول في فرنسا رغم تمثيله المتواضع في البرلمان.”

أما حزب “الجمهوريين” اليمني بزعامة الرئيس السابق نيكولا ساركوزي فحل ثانيا حسب الاستطلاعات بنسبة اصوات تزيد عن 26%.

ساركوزي استبعد من جهته عقد أي تحالف مع اليسار في الجولة الثانية من الانتخابات الأحد المقبل، في خطوة تهدف فيما يبدو لقطع الطريق أمام حزب الجبهة الوطنية لحصد المزيد من أصوات اليمين.
الرئيس الفرنسي السابق شدد على أن حزبه هو البديل الوحيد الممكن في المناطق التي قد يقوز فيها حزب الجبهة الوطنية.

زعيم حزب “الجمهوريين” نيكولا ساركوزي:
“إنه مؤشر جديد على رغبة الفرنسيين في تغيير العديد من الأشياء في بلدنا. يجب علينا الاستماع واستيعاب اليأس عند الفرنسيين.”

Les Français souhaitent que la priorité pour tous les responsables politiques soit que la République ne recule plus https://t.co/xqOKPkwzQ7

— Nicolas Sarkozy (@NicolasSarkozy) December 6, 2015

حزب الاشتراكيين الذي ينتمي إليه الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند لم يستطع الاستفادة من ارتفاع شعبية هولاند في الفترة الأخيرة حيث حصل على نسبة أصوات قدرت ب23%. وزير الزراعة الفرنسي سيفان لو فول:
“عندما نظرت إلى النتائج الكاملة ظهرت موازين القوى بين اليسار واليمين واليمين المتطرف، وعندما نلقي نظرة على تلك الموازين فأننا نجد أن جبهة اليسار باحزبها تكون قد حصلت على 36% من الأصوات ما يجعلها الجبهة الأولى في فرنسا.”

وإن صدقت استطلاعات الرأي فان نتائج انتخابات المناطق التي تأتي بعد ثلاثة أسابيع من هجمات باريس ستمثل فوزا تاريخيا لليمين المتطرف ونكسة كبيرة للاشتراكيين الذين يسيطرون في الوقت الحالي على كامل المناطق تقريبا.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

اليمين المتطرف يتصدر نتائج الدور الأول من انتخابات المناطق في فرنسا

خيبة لدى شرائح واسعة من الفرنسيين من نتائج الانتخابات الجهوية

بمناسبة اليوم العالمي للإبليات.. إقامة موكب للجِمال في فرنسا