عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جولة في مدينة ستراسبورغ الفرنسية بعد صدور نتائج الانتخابات المناطقية الفرنسية

بقلم:  Charles Salame مع SFORZA MARGUERITTA
euronews_icons_loading
جولة في مدينة ستراسبورغ الفرنسية بعد صدور نتائج الانتخابات المناطقية الفرنسية
حجم النص Aa Aa

في مدينة ستراسبورغ الفرنسية مارغاريتا سفورزا من يورونيوز سجلت آراء بعض المقترعين في الانتخابات الأخيرة التي جرت في فرنسا. تحدث المواطنون عن اليمين المتطرف.قال أحد المواطنين لا نعرف اهدافهم ثم هم ينادون بالخروج من الاتحاد الاوروبي و باقفال الحدود . فرنسا يجب ألا تخرج من الاتحاد الاوروبي”. و قالت مواطنة: “أقمنا جبهة ضد الجبهة الوطنية”. و قالت سيدة:” كلهم متساوون و مهما فعلنا انهم لا يعملون لصالحنا بل لأجل مصالحهم”. في منطقة الألزاس شامبان لورين حل حزب الجبهة الوطنية في المرتبة الثانية حاصدا ستة و ثلاثين بالمئة من اصوات المقترعين. . سألنا الاستاذ في العلوم السياسية فيليب بروتون من جامعة ستراسبورغ عن اسباب تقدم حزب الجبهة الوطنية فقال: إنهم يقترحون حلولا جذرية عاطفية قومية حيث الأحزاب الأخرى تسعى للتوافق. الناخبون يقال لهم أن الحلول بسيطة و جذرية و هذا ما يؤثر في الناخبين و يشكل عاملا جاذبا لهم “.
و حول الدرس الذي تستخلصه أوروبا من نتائج الانتخابات الفرنسية المناطقية قال فيليب بروتون:” لو ان اوروبا تبح أكثر وضوحا و اكثر سياسية بشأن مسألة حدودها فربما تتمكن من التخفيف من التطرف الذين تستفيد منه هذه الاحزاب.