لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

أثينا تسمح للاجئين الطالبين للجوء بمغادرة مخيمات الاحتجاز والبقاء بجزيرة ليسبوس

 محادثة
أثينا تسمح للاجئين الطالبين للجوء بمغادرة مخيمات الاحتجاز والبقاء بجزيرة ليسبوس
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

بدات السلطات اليونانية الثلاثاء بالسماح لطالبي اللجوء الذين يمكن ان يعودوا الى تركيا وفقا لاتفاق الاتحاد الاوروبي مع أنقرة، من مغادرة ما يسمى بمخيمات الاحتجاز بجزيرة ليسبوس، الهيئة اليونانية لتنسيق الهجرة ذكرت ان نحو سبعة آلاف وخمسمئة شخص سمح لهم بالمغادرة بعد احتجازهم لمدة خمسة وعشرين يوما، وقدموا طلبات لجوء، لكن عليهم البقاء بالجزيرة وتحت تصرف السلطات اليونانية.
وتهدف الخطوة الى تخفيف الضغط عن مراكز الاحتجاز بما فيها مخيم موريا في ليسبوس الذي زاره بابا الفاتيكان فرنسيس السبت الماضي، والذي كرر دعوته الدول المستضيفة الى التعامل معهم بشكل كريم وإنساني، وقال:
“ادعو اللاجئين الى المسامحة والمغفرة لما تفعله مجتمعاتنا من اغلاق للابواب ومن اللامبالاة، وخوفها من حدوث تغيير في نمط حياتها، وطريقة تفكيرها التي يتطلبها حضوركم، لناحية معاملتكم كوزن وكمشكلة، وكتكلفة، بدلا من معاملتكم كهدية”.
يقول اللاجئون انهم ينتظرون وقتا طويلا في طوابير من اجل التزود بحصة قليلة من الطعام، فيما لا يزال اكثر من خمسين الف لاجىء ومهاجر عالقين في مخيم ايدوميني شمال اليونان عند الحدود المغلقة مع مقدونيا، اثينا أكدت انها بصدد اغلاق المخيم مع نهاية الشهر الجاري دون تبيان طريقة الاغلاق.