استقالة وزير ثان في الحكومة الجديدة في البرازيل

Access to the comments محادثة
بقلم:  Becher Haj Ibrahim
استقالة وزير ثان في الحكومة الجديدة في البرازيل

استقال فابيانو سيلفيرا وزير الشفافية والرقابة المالية في البرازيل، بعد تسريب تسجيلات تثبت تورطه في تحريف تحقيق في الفساد. التسجيلات تحتوي حواراً منذ ثلاثة أشهر، ينصح فيه سيلفيرا رئيس مجلس الشيوخ رينان كاليروس، كيف يدافع عن نفسه في قضية شركة النفط البرازيلية بيتروبراز. وكانت تلك التسجيلات المسربة قد أدت الأسبوع الفائت إلى استقالة روميرو جوسا وزير التخطيط في حكومة الرئيس ميشيل تامر.

سيلفيرا كان قد تسلم منصبه مؤخراً في الـ12 من مايو الماضي، في الحكومة الجديدة. ولم يعلن بعد عمن سيخلفه بعد استقالته. حسب مسؤول نقابي قدم جميع الموظفين المدراء في الوزارة استقالتهم مع الوزير .

موظفو وزارة الشفافية سدوا الإثنين المداخل إلى مكتب الوزير لمنعه من الدوام. كما تظاهروا بالقرب من القصر الرئاسي في برازيليا للمطالبة برحيل الوزير.

قضايا الفساد توالت في الأشهر الأخيرة في البرازيل. وكانت أطاحت بالرئيسة ديلما روسيف والعديد من المسؤولين.