عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مساعدات انسانية محدودة تصل إلى داريا في سوريا

محادثة
euronews_icons_loading
مساعدات انسانية محدودة تصل إلى داريا في سوريا
حجم النص Aa Aa

إلى داريا في محافظة دمشق التي تحاصرها قوات النظام السوري المدعوم من روسيا وإيران، وصلت قوافل مساعدات انسانية تحمل لقاحات وحليب أطفال وأدوية، هي الأولى منذ ألفين واثني عشر، لكن المساعدات لا تضم غذاء للسكان الذين يتضورون جوعا، وفي هذا الخصوص سيعقد مجلس الأمن الدولي اجتماعا عاجلا الجمعة ليقرر إذا كان سيتعين تنفيذ عمليات إنزال للمساعدات جوا على المناطق المحاصرة، في وقت حثت الولايات المتحدة وفرنسا على ذلك

ويعيش حوالي ستمائة ألف شخص في مدن تحاصرها قوات النظام بصفة خاصة، فيما يعيش حوالي أربعة ملايين شخص في مناطق يصعب الوصول إليها

ويقول المتحدث باسم الخارجية الأمريكية جون كيربي: فيما تتواصل خطط البرنامج العالمي للغذاء، نحث وننتظر من روسيا أن توظف تاثيرها في النظام للايفاء بتعهداته المتعلقة بتواصل تقديم المساعدات على الأرض، ودعم العمليات الجوية الدولية التي تليها كلما دعت الحاجة إلى ذلك

إلى ذلك حوالي مائة وعشرين غارة جوية شنت على حلب يوم الاربعاء، ولم تعرف حصيلة عدد القتلى في المناطق المستهدفة في أحياء العامرية والسكري جنوبي المدينة، لكن عديد الأطفال أصيبوا بجروح