عاجل
This content is not available in your region

أول يوم من رمضان في مخيمات اللاجئين باليونان

محادثة
euronews_icons_loading
أول يوم من رمضان في مخيمات اللاجئين باليونان
حجم النص Aa Aa

أحوال اللاجئين في المخيمات اليونانية خلال شهر رمضان لا تختلف كثيرا عما كانت عليه في الأيام السالفة، هنا بمخيم سخيستو ورغم كل الصعاب يحاول اللاجئون خلق أجواء عرفوها في ديارهم خلال هذا الشهر الكريم، بين العبادة والصوم يبقى الحنين إلى الوطن باديا على كل وجه، عبد البصير لاجئ افغاني يقول:“الكل مشتاق لعائلته ولبلده، الأمر صعب وشاق لكل هؤلاء الناس الذين يتواجدون بعيدا عن بلدانهم وعن جيرانهم وكل أصدقائهم.”

في مخيم إيفزوني القريب من معبر إيدوميني الحدودي بين اليونان ومقدونيا يقتني اللاجئون لقمة الإفطار المتواضعة بطعمها المليئ بالشوق للأهل والأقارب.

من بين هؤلاء عبد الحميد لاجئ سوري من حلب في ربيعه الرابع والعشرين يقول:“إنّه يومي الأول في رمضان، إنّ الصوم جد صعب لأنّه يبدأ من الساعة الرابعة صباحا إلى غاية التاسعة ليلا، إنّها مدة زمنية طويلة جدا، والأمور هنا مزرية، آمل أن أرى عائلتي مرة أخرى في سوريا أو في أي بلد آخر لأنّني اشتقت إليهم كثيرا خاصة والدتي.”

بعد آذان المغرب يأتي وقت الإفطار الذي يجتمع فيه الكل حول ما توفر من أكل وشرب، موعد يستغله هؤلاء لاستحضار أوقات مضت وكذا لنسيان مأساة ومحن طالت.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox