عاجل
This content is not available in your region

استئناف حملتي الاستفتاء بشأن عضوية بريطانيا في الاتحاد الاوروبي وتقدم طفيف لمؤيدي البقاء

محادثة
euronews_icons_loading
استئناف حملتي الاستفتاء بشأن عضوية بريطانيا في الاتحاد الاوروبي وتقدم طفيف لمؤيدي البقاء
حجم النص Aa Aa

بعد توقف دام ثلاثة ايام على خلفية مقتل النائبة البريطانية جو كوكس، استؤنفت أنشطة الحملتين المؤيدة لبقاء بريطانيا داخل الاتحاد الاوروبي والداعية للانسحاب منه، قبل الاستفتاء المقرر في ال23 من الشهر الجاري.

وحسب استطلاعين للرأي حققت حملة البقاء داخل الاتحاد تقدما طفيفا كما حصلت على تأييد صحيفة “ميل أون صنداي” واسعة الانتشار.

في المقابل، دعمت “صنداي تايمز” معسكر الخروج الذي شدد في حملته على المكاسب الاقتصادية والامنية من فكرة الانسحاب.

بوريس جونسون عمدة لندن السابق:
“نحن كدولة يجب ان ننتهز الفرصة الان لاستعادة زمام الامور واستعادة السيطرة على قدر كبير من الاموال تقدر ب350 مليون جنيه استرليني اسبوعيا وصرف هذه الاموال على اولويتنا. نعم يجب استعادة السيطرة على حدودنا من خلال نظام معقول وعادل ونزيه.”

رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون الذي يقود حملة البقاء داخل الاتحاد الاوربي طالب الناخبين بالتفكير في تداعيات الانسحاب على الوضع الاقتصادي للبلاد، مشددا على ان قرار الانسحاب يحمل عواقب سيئة للاقتصاد وان حدث فلا يمكن الرجوع عنه.

ورغم التقدم الطفيف لمعسكر البقاء بيد أن الصورة لا تزال غير واضحة بسبب انقسام الناخبين والشكوك بشأن دقة نتائج استطلاعات الرأي.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox