المانيا تحت وقع الصدمة ودي ميزيار يطمئن

المانيا تحت وقع الصدمة ودي ميزيار يطمئن
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

المانيا تعيش صدمة.

اعلان

المانيا تعيش صدمة. خلال اسبوع تعرضت اربع مدن فيها لاربعة اعتداءات وهي روتلينغن، وفورستبورغ، وميونيخ وانسباخ.

واكثرها دموية هو اعتداء ميونيخ عند مركز اولمبيا التجاري، حيث سقط تسعة قتلى واحد عشر جريحاً.

وزير الداخلية توماس دو ميزيار دعا للهدؤ ولتفادي تعميم الشكوك ضد اللاجئين، واضاف في مؤتمره الصحفي بعد ظهر الاثنين: “كل حالة من تلك الحالات هي كبيرة. اتفهم قلق وتخوف العديد من الناس. اؤكد لكم ان دولتنا قوية وستبقى قوية، على مستوى الاتحاد كما على مستوى المقاطعات. اجهزتنا الامنية مجهزة بشكل جيد. وستستمر بالقيام بكل ما هو ضروري للامن، مثل هذه الاعمال لن تقع مجدداً”.

من جهتها، افادت الشرطة الجنائية الالمانية إنها تشتبه بوجود ارهابيين محتملين بين اللاجئين والمهاجرين الذين وصلوا البلاد خلال الفترة الماضية، هؤلاء الارهابيون المحتملون يصل عددهم لاربعمئة وعشرة اشخاص.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

اعتداءات ألمانيا أوحين يستوطن الرعب لدى العامة

تنظيم داعش يتبنى تفجير أنسباخ في ألمانيا

سكان انسباخ لم يتوقعوا ابداً ان تستهدف مدينتهم الصغيرة